اتفاق مبدئ بين الخرطوم وتل أبيب لتطبيع العلاقات

اتفاق مبدئ بين الخرطوم وتل أبيب لتطبيع العلاقات







قال مصدر سوداني رفيع المستوى إن السودان وإسرائيل، توصلتا بوساطة أمريكية إلى اتفاق مبدئي لتطبيع العلاقات بين البلدين، بعد ماراثون مفاوضات في مدن عربية وغربية، آخرها بأبوظبي في سبتمبر (أيلول) الماضي. وقال المصدر، الذي لم تكشف هويته، في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط” اليوم الجمعة، إن اجتماعاً مع وفد إسرائيلي أمريكي رفيع، في الخرطوم أول أمس الأربعاء، توصل إلى اتفاق …




العلم السوداني (أرشيف)


قال مصدر سوداني رفيع المستوى إن السودان وإسرائيل، توصلتا بوساطة أمريكية إلى اتفاق مبدئي لتطبيع العلاقات بين البلدين، بعد ماراثون مفاوضات في مدن عربية وغربية، آخرها بأبوظبي في سبتمبر (أيلول) الماضي.

وقال المصدر، الذي لم تكشف هويته، في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط” اليوم الجمعة، إن اجتماعاً مع وفد إسرائيلي أمريكي رفيع، في الخرطوم أول أمس الأربعاء، توصل إلى اتفاق مبدئي على تطبيع العلاقات مع إسرائيل، واتفاق كامل على وقف الأعمال العدائية بين الخرطوم وتل أبيب، استكمالاً لمفاوضات سابقة مع الوفد نفسه الذي حضر للخرطوم، وتناول دور السودان في السلام العربي الإسرائيلي.

وأضاف المصدر أن الوفد الإسرائيلي الأمريكي، وصل إلى الخرطوم يوم الأربعاء قادماً من تل أبيب، مشيراً إلى أن الوفد عقد اجتماعات سرية مع وفد التفاوض السوداني، بحضور رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

ونقلت الصحيفة عن مصادر سياسية في تل أبيب، أن الوفد أجرى محادثات في السودان حول صفقة واسعة تشمل شطب السودان من القائمة الأمريكية للدول الداعمة للإرهاب، وتخصيص مساعدات مالية أمريكية للسودان، وتحرير الأموال السودانية المحتجزة في الولايات المتحدة، وإقامة علاقات كاملة مع إسرائيل.

وكانت صحيفة “يسرائيل هيوم” الإسرائيلية كشفت أمس الخميس، نقلاً عن مسؤولين مطلعين، قرب إعلان إقامة علاقات دبلوماسية رسمية بين السودان وإسرائيل، لافتة إلى أنه يُعتقد أن هذه الخطوة مرتبطة بالقرار الأمريكي الأخير بشطب اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً