مليون طالب وطالبة يشاركون من السعودية في تحدي القراءة العربي

مليون طالب وطالبة يشاركون من السعودية في تحدي القراءة العربي







المشاركون بذلوا مجهوداً متميزاً في تلخيص وتقديم ومناقشة الكتب. وام توّجت المملكة العربية السعودية كلاً من الطالبة شهد ضياء آل قيصوم، والطالب عبدالله يحيى الشهري، بطلين لتحدّي القراءة العربي على مستوى المملكة في دورته الخامسة، من بين أكثر من مليون طالب وطالبة في المملكة شاركوا في المبادرة القرائية الأكبر من نوعها لتعزيز اللغة العربية، وترسيخ…

المملكة تتوِّج بطلين في تحدي القراءة العربي

alt

المشاركون بذلوا مجهوداً متميزاً في تلخيص وتقديم ومناقشة الكتب. وام

توّجت المملكة العربية السعودية كلاً من الطالبة شهد ضياء آل قيصوم، والطالب عبدالله يحيى الشهري، بطلين لتحدّي القراءة العربي على مستوى المملكة في دورته الخامسة، من بين أكثر من مليون طالب وطالبة في المملكة شاركوا في المبادرة القرائية الأكبر من نوعها لتعزيز اللغة العربية، وترسيخ ثقافة القراءة كممارسة يومية، وبناء الشخصية الحريصة على المعرفة، وإنتاج حراك ثقافي شامل يمكّن الأجيال الجديدة بالثقافة والمعرفة.

وبعد مجهود متميز، وأداء بارز في تلخيص وتقديم ومناقشة الكتب والموضوعات المختلفة، بسرعة بديهة وذاكرة حاضرة أقنعت لجان التحكيم، مُنح الطالب عبدالله يحيى الشهري من الصف الثالث الثانوي بمدرسة ثانوية الأحنف بن قيس بمحافظة نجران، والطالبة شهد ضياء آل قيصوم من برنامج السنة التحضيرية بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بمحافظة الشرقية، لقب تحدي القراءة العربي في دورته الخامسة على مستوى المملكة.

وشارك في الدورة الاستثنائية من تحدي القراءة العربي، الذي تنظمه «مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، مليون و41 ألفاً و86 طالباً وطالبة من المراحل التعليمية والفئات العمرية كافة، حيث قدّموا للمرة الأولى ملخصات الكتب إلكترونياً وليس ورقياً، مع تبني التحدي الحلول الرقمية في توفير المواد القرائية واستلام ملخصاتها وتقييم مشاركات الطلاب، بالتزامن مع تطبيق دول العالم الإجراءات الاحترازية والوقائية في المنظومة التعليمية، لاحتواء جائحة «كوفيد-19».

وحصلت مدرسة الأنجال الأهلية على لقب المدرسة المتميزة من بين 22 ألفاً و475 مدرسة شاركت في التحدي، واضعة المملكة العربية السعودية في المرتبة الثانية، بعد جمهورية مصر العربية، من حيث عدد المدارس المشاركة في الدورة الخامسة من التحدي.

وكان لقب المشرف المتميز للدورة الخامسة من نصيب عبدالله محمد القرني، من بين 23 ألف مشرف ومشرفة عملوا على دعم الطلبة المشاركين في التحدي، لتطبيق أفضل الطرق في تلخيص الكتب واختيار موضوعاتها، وعرض أهم ما فيها من فوائد ومعارف.

وضمت التصفيات النهائية على مستوى السعودية 465 مشاركاً نهائياً، تنافسوا على اللقب على المستوى الوطني لدورة هذا العام.

وضمت قائمة الـ10 الأوائل الذين تميزوا في تحدي القراءة العربي في دورته الخامسة بالسعودية، كلاً من: عبدالعزيز ناصر السلوم من الصف الثالث الثانوي بمدرسة ثانوية الملك فهد، وحجاج عمر العريني من الصف الثاني الثانوي بمدرسة ثانوية الجامعة، وفارس يوسف الحنطي من الصف الثاني الثانوي بمدرسة ثانوية السفير الشبيلي، وعبدالوهاب محمد الصالح من الصف الثاني الثانوي بمدرسة الظهران الثانوية، وخالد حسين المطيري من الصف الثاني الثانوي بمدرسة الخندق الأهلية، ويزيد سامي صياح من الصف الثاني متوسط بمدرسة متوسطة موسى بن نصير، ويوسف صالح الوادعي من الصف الثاني الثانوي بمدرسة ثانوية الفيصلية، وعمرو وليد البراق من الصف الثاني الثانوي بمدرسة مدارس جازان الأهلية، ويوسف راجح البركاتي من الصف الثاني الثانوي بمدرسة ثانوية الليث.

كما ضمت قائمة الـ10 الأوليات اللواتي تميزن على مستوى السعودية في التحدي، كلاً من: عاليا إبراهيم الباتلي من الصف الثاني الثانوي بمدرسة مدارس نجد الأهلية، وهيفاء محمد العيد من السنة التحضيرية بجامعة شقراء، وسالي صالح الربيعان من المستوى الأول بجامعة القصيم، وليان سعيد الغامدي من الصف الأول الثانوي بمدرسة مدارس التربية الأهلية، وهبة عبيد الوذيمان من السنة التحضيرية بجامعة الجوف، وجواهر سلطان السرحاني من الصف الثاني الثانوي بمدرسة الثانوية الأولى مقررات، ورهف سائر العتيبي من المستوى الأول بجامعة الطائف، وشهد علي الأسمري من الصف الخامس الابتدائي بمدرسة الابتدائية الرابعة، وزهور عبدالله البلوي من الصف الأول متوسط بمدرسة متوسطة الحادي عشر.


22475

مدرسة من مختلف أنحاء المملكة، شاركت في الدورة الخامسة.

– اختيار «الأنجال الأهلية» من محافظة الأحساء المدرسة المتميزة على مستوى المملكة.

– المبادرة القرائية هي الأكبر من نوعها لتعزيز اللغة العربية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً