فريدة الحوسني : التهاون بالإجراءات الاحترازية سبب زيادة الإصابات بكورونا

فريدة الحوسني : التهاون بالإجراءات الاحترازية سبب زيادة الإصابات بكورونا







شددت المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في دولة الإمارات الدكتورة فريدة الحوسني، على مواصلة الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، بوضع الكمامة، وتجنب الأماكن المزدحمة خلال إجازة نهاية الأسبوع، والتباعد الجسدي، وملازمة جميع الموظفين أمكان عملهم. ولفتت فريدة الحوسني عبر 24، إلى ملاحظة تهاون البعض بالالتزام بالإجراءات الوقائية، والتباعد الجسدي بما في ذلك السلام باليد، الأمر الذي كان سبباً في …




المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في دولة الإمارات الدكتورة فريدة الحوسني (أرشيف)


شددت المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في دولة الإمارات الدكتورة فريدة الحوسني، على مواصلة الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، بوضع الكمامة، وتجنب الأماكن المزدحمة خلال إجازة نهاية الأسبوع، والتباعد الجسدي، وملازمة جميع الموظفين أمكان عملهم.

ولفتت فريدة الحوسني عبر 24، إلى ملاحظة تهاون البعض بالالتزام بالإجراءات الوقائية، والتباعد الجسدي بما في ذلك السلام باليد، الأمر الذي كان سبباً في زيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وشددت المتحدث على أهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية في هذه الفترة التي تتزامن مع عودة مختلف الأنشطة، وعودة العمل في كافة القطاعات، وأوصت فئة الموظفين باتباع الإجراءات الوقائية، والابتعاد عن التجمعات داخل مقر العمل، وعدم التهاون بوضع الكمامة في الدوام الرسمي.

وقالت المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في الدولة: “مسؤولية الفرد هي الأساس في منظومة الوقاية من جائحة كورونا، ويجب عليه قبل أي خطوة تقييم المكان الذي يرغب في زيارته وقضاء وقت فيه، مثل المطاعم، والحدائق، ومراكز التسوق، واختيار مكان بديل لتجنب الازدحام ورفض المخاطرة بسلامته وسلامة عائلته”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً