«امبريال كوليدج لندن للسكري» يعاود استقبال المراجعين

«امبريال كوليدج لندن للسكري» يعاود استقبال المراجعين







عاود مركز إمبريال كوليدج لندن للسكري التابع لشبكة مبادلة للرعاية الصحية عالمية المستوى، استقبال المراجعين، حيث تم تعزيز التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية المتبعة في مرافقه من أجل حماية الجميع.

عاود مركز إمبريال كوليدج لندن للسكري التابع لشبكة مبادلة للرعاية الصحية عالمية المستوى، استقبال المراجعين، حيث تم تعزيز التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية المتبعة في مرافقه من أجل حماية الجميع.

وشجع المركز المرضى الذين يعانون من هشاشة العظام وتتم معالجتهم من خلال حقن الـ«دينوسوماب» على الانتظام من جديد في تلقي العلاج، وذلك لتحقيق الاستفادة المثلى من العلاج ولتجنب مخاطر تعرضهم للإصابة بالكسور.

وقالت الدكتورة سارة سليمان، استشاري الغدد الصماء والسكري في مركز إمبريال كوليدج لندن للسكري:

«إنه تم في السابق تقديم النصح لعدد كبير من مرضى هشاشة العظام بعدم مغادرة منازلهم في الحالات الطبية غير الطارئة خلال ذروة تفشي الوباء حرصاً على سلامتهم، نظراً إلى أن كبار المواطنين والمراجعين الذين يعانون من أمراض مزمنة مثل مرض السكري، هم أكثر عرضة لخطر مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا المستجد. أما الأن فإمكانهم زيارة المركز في أمان تام والانتظام في مواعيد الحقن».

تميز

وأوضحت الدكتورة سارة:«أن مركز إمبريال كوليدج لندن للسكري يقدم خدمات رعاية صحية مخصصة لمرضى السكري والغدد الصماء، ويقدم الخدمات العلاجية لأكثر من 8 آلاف مريض بهشاشة العظام.

مشيرةً إلى أن نحو 10% من هؤلاء المرضى يتعالجون باستخدام حقن «دينوسوماب»، وغالبيتهم تأخروا عن مواعيد الحقن، لذلك سارع المركز باتخاذ مجموعة من الإجراءات الوقائية لتمكينهم من العودة وأخذ الحقن المحددة لهم بشكل آمن مع ضمان أقصى درجات الحماية والسلامة لهم.

وأضافت الدكتورة سارة أن معظم المرضى الذين يتلقون علاج الـ«دينوسوماب» في مركز إمبريال كوليدج لندن للسكري هم من فئات كبار المواطنين أو المصابين بمرض السكري، لذلك حرص المركز على جدولة مواعيد الحقن الحيوية في مناطق مخصصة، بحيث لا يحتك المرضى بأشخاص آخرين أثناء زيارتهم المركز لتلقي الحقن إلا بالقدر الضروري، وذلك إضافة إلى العديد من الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية التي اتخذها المركز خصيصاً لضمان سلامة جميع المراجعين».

عوامل الخطر

وبحسب إحصائيات المؤسسة الدولية لهشاشة العظام، تتعرض واحدة من كل 3 نساء وواحد من كل 5 رجال فوق سن الـ 50، لكسر نتيجة هشاشة العظام، كما أن العديد من عوامل الخطر المسببة للمرض منتشرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً