الرحم المقلوب: أعراضه وطرق علاجه

الرحم المقلوب: أعراضه وطرق علاجه







تعاني الكثير من السيدات من مشاكل صحية على مستوى الرحم مما يثير القلق حول القدرة على الحمل، وفي هذا السياق إلى مشكل الرحم المقلوب وتداعياته على الحمل.أعراض الإصابة بالرحم المقلوب الإصابة بالألم في المهبل أثناء عملية الجماع. الإصابة بآلام كبيرة أثناء الدورة الشهرية. ارتفاع احتمال الإصابة بالتهابات المسالك البولية. الشعور بالضغط على المثانة وكثرة الحاجة للتبول. ظهور نتوء في …

تعاني الكثير من السيدات من مشاكل صحية على مستوى الرحم مما يثير القلق حول القدرة على الحمل، وفي هذا السياق إلى مشكل الرحم المقلوب وتداعياته على الحمل.

أعراض الإصابة بالرحم المقلوب

  • الإصابة بالألم في المهبل أثناء عملية الجماع.
  • الإصابة بآلام كبيرة أثناء الدورة الشهرية.
  • ارتفاع احتمال الإصابة بالتهابات المسالك البولية.
  • الشعور بالضغط على المثانة وكثرة الحاجة للتبول.
  • ظهور نتوء في أسفل البطن.

لا يمكن اكتشاف مشكل الرحم المقلوب بسهولة لأن الأعراض لا تظهر عادة إلا في حالات نادرة عند بعض السيدات.

alt

أسباب الإصابة بالرحم المقلوب

  • عيوب الخلقية
  • خلل جيني يسبب انقلاب الرحم
  • التعرض لحادث معين
  • الإصابة بالانتباذ البطاني الرحمي

ماهي سبل علاج الرحم المقلوب؟

في حال تم التشخيص من طرف الطبيب المختص قد ينصح ببعض الخطوات التالية:

  • القيام بتمارين رياضية خاصة تساعد على لإعادة الرحم إلى مكانه الطبيعي.
  • في حال لم تنجح الرياضة يتم التدخل جراحيا لتعديل الرحم عبر جهاز خاص من السيلكون.

ماهو تأثير الرحم المقلوب على الحمل؟

  • عدم قدرة الطبيب على رؤية الرحم من الداخل أثناء فحص الموجات فوق الصوتية في أيام الحمل الأولى.
  • كثرة التبول خلال الحمل نتيجة الضغط المتزايد على المثانة في ثلاثية الحمل الأولى.
  • يتعرض الحمل للإجهاض في حالات نادرة بسبب بقاء الرحم في وضعيته المقلوبة.
  • لا يؤثر وضع الرحم المقلوب على خصوبة المرأة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً