شرطة دبي تتبرع لجمعية بيت الخير بالمعثورات العينية

شرطة دبي تتبرع لجمعية بيت الخير بالمعثورات العينية







تبرّعت الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي بالمعثورات العينية التي لا تدخل المزاد بحكم القانون، إلى جمعية بيت الخير، وذلك تنفيذاً لقانون رقم «5» لسنة 2015 بشأن التصرف باللُقطة والأموال المتروكة في إمارة دبي.

تبرّعت الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي بالمعثورات العينية التي لا تدخل المزاد بحكم القانون، إلى جمعية بيت الخير، وذلك تنفيذاً لقانون رقم «5» لسنة 2015 بشأن التصرف باللُقطة والأموال المتروكة في إمارة دبي.

وكانت شرطة دبي كشفت عن نظام ذكي لربط جهات حكومية وشبه حكومية وأخرى خاصة بنظام المعثورات الذكي في الإمارة، والذي يهدف إلى تسهيل عملية الاستفسار عن المعثورات والإبلاغ عنها.

وقال العقيد عبدالله سعيد الشامسي مدير إدارة المعثورات والمفقودات في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية: «إن شرطة دبي وانطلاقاً من حرصها على التعاون الفعال مع الجمعيات الخيرية والمؤسسات المختلفة، أطلقت مبادرة للتبرع ببعض المعثورات العينية التي لم ينص عليها القانون، لعرضها في المزاد ليتم الاستفادة منها لدى الجمعيات الخيرية، لافتاً إلى أن هذا التبرع يُعقد بشكل دوري، ويستفيد منه مئات المحتاجين لدى الجمعيات الخيرية».

وبيّن أن المعثور عليه يبقى في المخازن لحين استكمال المدة القانونية البالغة عاماً واحداً، وهي المدة التي يُمكن لصاحب المعثورات المراجعة فيها، وفي حال عدم المراجعة تُعرض في مزاد، باستثناء الأمور التي لا يشملها القانون مثل بعض المواد العينية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً