الهند توقف جندياً صينياً في منطقة حدودية متنازع عليها

الهند توقف جندياً صينياً في منطقة حدودية متنازع عليها







أعلنت الهند اليوم الإثنين أنها ألقت القبض على جندي من جيش التحرير الشعبي الصيني في منطقة لاداخ الحدودية المتنازع عليها في جبال الهيمالايا، والتي تشهد مواجهات بين جيشي البلدين. وذكر بيان صادر عن الجيش الهندي أنه تم “القبض” على جندي في جيش التحرير الشعبي في لاداخ (شمال الهند) بعد دخوله الأراضي التي تسيطر عليها الهند على طول الحدود …




جندي هندي وصيني (أرشيف)


أعلنت الهند اليوم الإثنين أنها ألقت القبض على جندي من جيش التحرير الشعبي الصيني في منطقة لاداخ الحدودية المتنازع عليها في جبال الهيمالايا، والتي تشهد مواجهات بين جيشي البلدين.

وذكر بيان صادر عن الجيش الهندي أنه تم “القبض” على جندي في جيش التحرير الشعبي في لاداخ (شمال الهند) بعد دخوله الأراضي التي تسيطر عليها الهند على طول الحدود بحكم الواقع، والتي لم يتم ترسيمها.

وتم نشر عشرات الآلاف من الجنود من الجانبين، بعد الاشتباكات الدامية التي وقعت في يونيو (حزيران)، على حدود الهملايا المتنازع عليها والتي تقع على ارتفاع أكثر من أربعة آلاف متر.

وأسفرت الاشتباكات التي استخدمت فيها العصي والحجارة والأيدي عن مقتل 20 جندياً من القوات الهندية. وأقرت الصين بسقوط ضحايا ضمن صفوفها لكنها لم تكشف عددهم.

وعرفت الهند عن الجندي الصيني الذي “ضل الطريق” بأنه الجندي وانغ يا لونغ، مشيرة إلى أنه تلقى علاجاً طبياً بسبب الظروف الجوية القاسية.

وأجرى الجيش الصيني اتصالات مع الهند وسيتمكن الجندي من العودة “بموجب الاتفاقيات المعمول بها”.

وقد تم عقد عدة جلسات من المحادثات لمحاولة تهدئة التوتر بين الجارتين، اللتين تتبادلان الاتهامات بشأن من بدأ إطلاق النار عبر حدود الهيملايا، بينما الشتاء على أبواب هذه المنطقة حيث تنخفض درجات الحرارة إلى ما دون الثلاثين تحت الصفر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً