3 مليارات درهم ربحية الأسهم في جلسة منتصف الأسبوع

3 مليارات درهم ربحية الأسهم في جلسة منتصف الأسبوع







شهدت أسواق المال الإماراتية نشاطاً ملحوظاً خلال جلسة منتصف الأسبوع تزامناً مع ارتفاع حجم السيولة المتداولة إلى مستويات تعد الأولى منذ عدة أسابيع، بدعم من الصفقات المكثفة التي توزعت هذه المرة على شريحة من الأسهم المدرجة في سوق العاصمة. ومع ارتفاع وتيرة التحسن في الأسواق، كسبت القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة نحو 3 مليارات درهم في …




alt


شهدت أسواق المال الإماراتية نشاطاً ملحوظاً خلال جلسة منتصف الأسبوع تزامناً مع ارتفاع حجم السيولة المتداولة إلى مستويات تعد الأولى منذ عدة أسابيع، بدعم من الصفقات المكثفة التي توزعت هذه المرة على شريحة من الأسهم المدرجة في سوق العاصمة.

ومع ارتفاع وتيرة التحسن في الأسواق، كسبت القيمة السوقية لأسهم الشركات المتداولة نحو 3 مليارات درهم في ختام التعاملات.
وكان المؤشر العام لسوق دبي المالي ارتفع بنسبة 1.26% بالغاً مستوى 2208 نقاط، في حين أغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية عند 4559 نقطة، بنمو نسبته 0.28% مقارنة مع جلسة اليوم الأول من الأسبوع.
تأتي التداولات المكثفة على شريحة من الأسهم وسط تفاؤل المستثمرين بإعلانها عن نتائج مالية جيدة عن الربع الثالث من العام 2020، وذلك بالإضافة إلى الأخبار الإيجابية التي صدرت عن بعضها الآخر بشأن التوسع في أعمالها.
وأظهر الرصد اليومي للتعاملات ارتفاع سهم الشركة العالمية القابضة إلى 39.10 درهم وسط تداولات قاربت قيمتها 150 مليون درهم، فيما صعد سهم بنك أبوظبي الأول إلى 11.24 درهم بتداولات بلغت قيمتها نحو 131 مليون درهم، في حين وصلت قيمة الصفقات على سهم شركة الدار العقارية إلى نحو 130 مليون درهم مرتفعاً إلى 2.16 درهم، في حين صعد سهم أدنوك للتوزيع إلى 3.36 درهم.
وفي سوق دبي المالي، ارتفع سهم إعمار إلى مستوى 2.66 درهم، فيما بلغ سهم الاتحاد العقارية 29 فلساً مجدداً ممهداً بذلك للعودة إلى حواجز سعرية جديدة حسب معطيات التحليل الفني، وصعد سهم بنك دبي الإسلامي إلى 4.17 درهم، وبلغ سهم الاتصالات المتكاملة 5.5 درهم.
وعلى مستوى السيولة في السوقين، بلغت قيمتها نحو 760 مليون درهم، سجل الجزء الأكبر منها في سوق العاصمة، ووصل عدد الأسهم المتداولة إلى 352 مليون سهم نفذت من خلال 4420 صفقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً