لجنة برلمانية تناقش موضوع “جهود وزارة العدل في شأن تطوير مهنة المحاماة”

لجنة برلمانية تناقش موضوع “جهود وزارة العدل في شأن تطوير مهنة المحاماة”







واصلت لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية والطعون في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها الذي عقدته في مقر الأمانة العامة للمجلس في دبي، برئاسة رئيسة اللجنة كفاح محمد الزعابي، مناقشة موضوع “جهود وزارة العدل في شأن تطوير مهنة المحاماة”، وذلك بحضور ممثلي المحاكم المحلية. وتناقش اللجنة الموضوع ضمن عدة محاور هي: سياسة وزارة العدل في شأن الخدمات المقدمة…




alt


واصلت لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية والطعون في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها الذي عقدته في مقر الأمانة العامة للمجلس في دبي، برئاسة رئيسة اللجنة كفاح محمد الزعابي، مناقشة موضوع “جهود وزارة العدل في شأن تطوير مهنة المحاماة”، وذلك بحضور ممثلي المحاكم المحلية.

وتناقش اللجنة الموضوع ضمن عدة محاور هي: سياسة وزارة العدل في شأن الخدمات المقدمة للمحامين والالتزامات المترتبة عليهم، والتحديات التي تواجه عمل المحامين في الدولة، وجهود الوزارة في شأن تطوير معهد التدريب القضائي.

جهود الوزارة

وقالت كفاح محمد الزعابي إن “اللجنة تواصل مناقشة موضوع “جهود وزارة العدل في شأن تطوير مهنة المحاماة” بحضور الجهات المعنية بمحاور الموضوع حسب خطة عمل اللجنة، التي تشمل عقد لقاءات موسعة مع تلك الجهات للوقوف على جهود الوزارة في دعم مهنة المحاماة، والتحديات التي تقف أمام تطوير الخدمات المقدمة، بهدف الخروج بتوصيات تلامس الواقع”.

وأضافت أن “ممثلي المحاكم المحلية استعرضوا خلال الاجتماع الجهود المبذولة من قبل المحاكم في خدمة مهنة المحاماة وتذليل المعوقات والتحديات التي تقف أمام تطوير الخدمات المقدمة، مشيرة إلى أن الخطة الاستراتيجية لوزارة العدل تؤكد على أهمية تقديم خدمات عدلية مبتكرة لكافة فئات المتعاملين، مبنية على الكفاءة والفعالية والجودة”.

واستعرض ممثلو دائرة القضاة في أبوظبي ومحاكم دبي ومحاكم رأس الخيمة خلال الاجتماع العديد من الخدمات التي تم تطويرها لتسهيل أعمال المحاماة خاصة الخدمات الإلكترونية المقدمة للمحامين لإدارة الدعوى في المحاكم المحلية، وعمليات التنسيق التي تتم من خلال اللجان المشتركة بين وزارة العدل وجمعية الإمارات للمحاميين القانونيين، كما استعرضوا دور المحاكم في تنسيق الدورات التدريبية للمحامين المسجلين في سجل قيد المحامين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً