توقيف خمسة أشخاص آخرين بعد مقتل مدرّس بقطع الرأس في فرنسا

توقيف خمسة أشخاص آخرين بعد مقتل مدرّس بقطع الرأس في فرنسا







ذكر مصدر قضائي أن خمسة أشخاص آخرين أوقفوا ليل الجمعة السبت بعد مقتل مدرّس بقطع الرأس قرب معهد في الضاحية الغربية لباريس، ما يرفع العدد الإجمالي للموقوفين في إطار هذا الاعتداء إلى تسعة أشخاص.

ذكر مصدر قضائي أن خمسة أشخاص آخرين أوقفوا ليل الجمعة السبت بعد مقتل مدرّس بقطع الرأس قرب معهد في الضاحية الغربية لباريس، ما يرفع العدد الإجمالي للموقوفين في إطار هذا الاعتداء إلى تسعة أشخاص.

وأوضح المصدر القضائي أن بين الموقوفين الخمسة الأخيرين والدي تلميذ في مدرسة كونفلان سانت أونورين حيث كان يعمل المدرّس وأشخاص في المحيط غير العائلي للمهاجم، موضحا أنه شاب في الثامنة عشرة من العمر من اصل شيشاني ومولود في موسكو.

كان رجلا ذبح معلما بإحدى المدارس الإعدادية أمام مدرسته في إحدى ضواحي العاصمة باريس بعد أن كان المدرس قد عرض على تلاميذه رسوما كاريكاتورية للنبي محمد.

وقتلت الشرطة الجاني بالرصاص على بعد بضعة شوارع من مكان الحادث الذي وقع مساء الجمعة في ضاحية سكنية شمال غرب باريس.وقال ممثل للشرطة إن ضحية هجوم الجمعة قتل إثر إصابته بعدة طعنات في الرقبة. وقال مصدر في جهة لإنفاذ القانون إن رأس المعلم قطعت في الهجوم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً