السعودية تحصل على حق تصنيع قطع طائرات “التايفون” البريطانية في المملكة

السعودية تحصل على حق تصنيع قطع طائرات “التايفون” البريطانية في المملكة







حصلت الشركة السعودية للتقنيات المتقدمة “وهج”، على رخصة الجودة، لتكون أول شركة سعودية تصنِع مكونات طائرات التايفون البريطانية الميكانيكية في المملكة، من شركة “بي إيه إي سيستمز” في لندن. واعتبر رئيس شركة “وهج” أيمن بن أحمد الحازمي، الحصول على هذه الرخصة، دلالة على التزام “وهج” بجودة المنتجات التي تصنعها، وحرصها على توطين هذه الصناعات، بكوادر بشرية وطنية، وذلك تماشياً مع…




طائرة التايفون البريطانية المتطورة (أرشيف)


حصلت الشركة السعودية للتقنيات المتقدمة “وهج”، على رخصة الجودة، لتكون أول شركة سعودية تصنِع مكونات طائرات التايفون البريطانية الميكانيكية في المملكة، من شركة “بي إيه إي سيستمز” في لندن.

واعتبر رئيس شركة “وهج” أيمن بن أحمد الحازمي، الحصول على هذه الرخصة، دلالة على التزام “وهج” بجودة المنتجات التي تصنعها، وحرصها على توطين هذه الصناعات، بكوادر بشرية وطنية، وذلك تماشياً مع رؤية المملكة 2030، في توطين الصناعات العسكرية.

وقال في تصريح لوكالة الأنباء السعودية “واس” اليوم الخميس: “تعد شركة وهج إحدى الشركات الحاصلة على ايه إس 9100، التي تعمل على ضمان تصنيع المنتجات في مجالي الطيران والدفاع بدقة عالية، وهذه الرخصة من شركة بي إيه أي سيستمز، تتويج لعمل وجهود استمرت 12 شهراً، وشارك فيه عدد من المتخصصين في هندسة المواد ومدققي الجودة، وتطوير سلسلة التوريد، وفريق تطوير الأعمال في كلتا الشركتين”.

وأوضح أن هذه فرصة لشركة “وهج” لتكون جزءاً من سلسلة الشركات الموردة التابعة لشركة “بي إيه إي سيستمز”، لتوفير المكونات الآلية لطائرة تايفون في المملكة.

يذكر أن طائرة “التايفون” بريطانية الصنع، هي أحدث الطائرات المقاتلة في العالم، لما تمتاز به من قدرة عالية على القتال، وإمكانات قتالية متقدمة، وقدرة على حمل أكبر عدد من الأسلحة المختلفة، إضافة إلى تعدد مهماتها، ويملكها سلاح الجو الملكي البريطاني، والألماني، والقوات الجوية الإيطالية، والإسبانية، والنمساوية، والقوات الجوية السعودية.

وتمتاز طائرة التايفون بتصميمها “الإيروديناميكي” العالي الذي يمنحها قدرة عالية على المناورة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً