رأس الخيمة: 99 % التزام صالات الأفراح بالإجراءات الاحترازية

رأس الخيمة: 99 % التزام صالات الأفراح بالإجراءات الاحترازية







أكدت دائرة التنمية الاقتصادية برأس الخيمة، التزام قطاع قاعات الأفراح والمناسبات بالإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، بنسبة 99 %، بخلاف صالة واحدة، تم إغلاقها لمخالفتها الاشتراطات الواجب تطبيقها لتحقيق الصحة والسلامة العامة. ونفذت الدائرة، 3 حملات تفتيشية على صعيد قاعات الأفراح والمناسبات بالإمارة، للتأكد من التزامها بالقوانين واللوائح المنظمة، وفقاً للإجراءات الاحترازية لمواجهة…


أكدت دائرة التنمية الاقتصادية برأس الخيمة، التزام قطاع قاعات الأفراح والمناسبات بالإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، بنسبة 99 %، بخلاف صالة واحدة، تم إغلاقها لمخالفتها الاشتراطات الواجب تطبيقها لتحقيق الصحة والسلامة العامة.

ونفذت الدائرة، 3 حملات تفتيشية على صعيد قاعات الأفراح والمناسبات بالإمارة، للتأكد من التزامها بالقوانين واللوائح المنظمة، وفقاً للإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، حرصاً على الصحة العامة ومنعاً لأي تجمعات، وقامت إدارة الرقابة والحماية التجارية في الدائرة بـ46 زيارة، منها 45 لصالات أفراح ومناسبات وخيمة واحدة منذ بدء جائحة كوفيد-19 حتى الوقت الجاري.

وأوضح فيصل عليون مدير إدارة الرقابة والحماية التجارية، أن الدائرة عممت سابقاً على ملاك صالات الأفراح والمناسبات، مجموعة من الاشتراطات والضوابط لإعادة افتتاح الصالات ضمت 17 شرطاً، من ضمنها وضع ملصقات التباعد الجسدي على الأرض بمسافة مترين بين علامة وأخرى، وألا تزيد نسبة المدعويين على 50 % من الطاقة الاستيعابية للصالة، ومنع حضور كبار المواطنين ممن تزيد أعمارهم على 70 عاماً، مع الالتزام بلبس الكمامة وتعقيم اليدين بصورة مستمرة وغيرها من الاشتراطات.

وأكد عليون، أن الالتزام بالاشتراطات الصحية بصورة مستمرة، هو واجب وطني بالدرجة الأولى تقع مسؤوليته على عاتق الجميع سواء جهات أو أفراد، داعياً إلى التكاتف والالتزام بالتدابير الاحترازية حتى انتهاء هذه الجائحة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً