ميلانيا ترامب تعلن إصابة ابنها بارون بكورونا قبل أن تتحول نتائجه إلى سلبية

ميلانيا ترامب تعلن إصابة ابنها بارون بكورونا قبل أن تتحول نتائجه إلى سلبية







أعلنت السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب أمس الأربعاء إصابة ابنها بارون البالغ من العمر 14 عاما بفيروس كورونا لكن لم تظهر عليه أعراض، وذلك بعد إصابة والديه بالفيروس.

أعلنت السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب أمس الأربعاء إصابة ابنها بارون البالغ من العمر 14 عاما بفيروس كورونا لكن لم تظهر عليه أعراض، وذلك بعد إصابة والديه بالفيروس.

وقالت ميلانيا في بيان “هو لحسن الحظ مراهق قوي ولم تظهر عليه أعراض”.

وأضافت أن نتائج فحوصه تحولت إلى سلبية. كما أعلنت أن نتائج فحوص كورونا التي أجريت لها جاءت نتائجها سلبية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً