النيابة السودانية تحقق مع البشير في جرائم دارفور

النيابة السودانية تحقق مع البشير في جرائم دارفور







يمثل الرئيس السوداني المعزول عمر البشير، غداً الأربعاء، أمام لجنة التحقيق في جرائم حرب دارفور، فيما وجهت النيابة العامة تُهماً إلى نائبه الأول بكري حسن صالح وآخرين، بتهريب سجين. وفتحت النيابة العامة في ديسمبر (كانون الأول) 2019، تحقيقاً في جرائم ارتكبت خلال الحرب في إقليم دارفور منذ 2003، والتي أودت بحياة 300 ألف شخص وفقاً للأمم المتحدة.وقالت النيابة، …




الرئيس السوداني السابق عُمر البشير في قفص الاتهام (أرشيف)


يمثل الرئيس السوداني المعزول عمر البشير، غداً الأربعاء، أمام لجنة التحقيق في جرائم حرب دارفور، فيما وجهت النيابة العامة تُهماً إلى نائبه الأول بكري حسن صالح وآخرين، بتهريب سجين.

وفتحت النيابة العامة في ديسمبر (كانون الأول) 2019، تحقيقاً في جرائم ارتكبت خلال الحرب في إقليم دارفور منذ 2003، والتي أودت بحياة 300 ألف شخص وفقاً للأمم المتحدة.

وقالت النيابة، في بيان نقله “سودان تربيون”، اليوم الثلاثاء: “تستجوب لجنة التحقيق الخاصة بجرائم وانتهاكات حرب دارفور، الأربعاء، كلاً من الرئيس السابق عمر البشير والقيادي السابق الحاج عطا المنان”.

وحققت النيابة الثلاثاء مع عدد من قادة نظام البشير في جرائم دارفور، بينهم كبار مساعديه عبد الرحيم محمد حسين، وأحمد هارون، وعثمان محمد يوسف كبر، الذين شغلوا مناصب رفيعة في النظام السابق.

في سياق آخر، قالت النيابة العامة إنها وجهت تُهم إلى نائب رئيس النظام السابق بكري حسن صالح وحاكم ولاية الخرطوم السابق هاشم أحمد الحسين ومدير سجن كوبر السابق أبو عبيدة عبد الرحمن، تحت 5 مواد من القانون الجنائي، لتورطهم في تهريب سجين صدر ضده حكم قضائي بالسجن المؤبد.

وتتهم النيابة العامة بكري حسن صالح وآخرين بالسماح بهروب فهد عبد الواحد، الذي صدر ضده حكم قضائي بالسجن المؤبد لتورطه في تجارة المخدرات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً