«الشارقة لعلوم الفلك» تحتفل بأسبوع الفضاء العالمي

«الشارقة لعلوم الفلك» تحتفل بأسبوع الفضاء العالمي







نظمت أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك بجامعة الشارقة احتفالاً بأسبوع الفضاء العالمي، والذي يأتي هذا العام تحت شعار «الأقمار الصناعية لحياة أفضل».

نظمت أكاديمية الشارقة لعلوم وتكنولوجيا الفضاء والفلك بجامعة الشارقة احتفالاً بأسبوع الفضاء العالمي، والذي يأتي هذا العام تحت شعار «الأقمار الصناعية لحياة أفضل».

وشمل برنامج احتفال «أسبوع الفضاء العالمي» بالأكاديمية تنظيم عدد من المحاضرات التي تسلط الضوء على المشاريع العلمية والبحثية القائمة في المختبرات البحثية بالأكاديمية وعرض أهميتها ودورها في دعم قطاع الفضاء في الدولة وعالمياً.

وقدم كل من: مختبرات الأكاديمية وهم مختبر الأقمار الصناعية المصغرة، ومركز النيازك، ومختبر الطقس الفضائي والغلاف الأيوني، ومختبر علم الفلك الراديوي، ومختبر الفيزياء العالية الطاقة، نبذة عن المشاريع البحثية والعلمية كمشروع القمر الصناعي المصغر Sharjah Sat-1 .

والذي يعمل عليه فريق يتكون من مهندسين إماراتيين، وسيتم إطلاقه مطلع عام 2021، ومشروع شبكة الإمارات لرصد الشهب بالتعاون مع وكالة الإمارات للفضاء .

والذي يضم سلسلة تتكون من 3 أبراج مجهزة بأحدث التقنيات و17 كاميرا على كل برج لتغطية ومراقبة سماء الدولة بأكملها ورصد أي شهب أو حطام فضائي يعبر خلالها من ثم تحديد موقع سقوطها، ومشروع التلسكوب الراديوي الديكامتري، ومشروع التلسكوب التداخلي بقطر 40 متراً.

كما قدم مرصد الشارقة البصري رصداً افتراضياً للكواكب «المشتري وزحل والمريخ والقمر» تعرف من خلاله الحضور على طبيعة هذه الكواكب وتقنيات وعمليات رصدها، كما شاركت إدارة القبة الفلكية ومعارض الفضاء بعدد من عروض القبة الفلكية الافتراضية في جولة افتراضية يسافر الحضور فيها بخيالهم من الإمارات إلى أعماق الفضاء الخارجي مروراً بالقمر والشمس والكواكب، ثم مشاهدة مجرة درب التبانة بعد الخروج منها ومعاينة المجموعة المحلية للمجرات والكون المرصود.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً