كاني ويست يدعم الاحتجاجات ضد عنف الشرطة في نيجيريا

كاني ويست يدعم الاحتجاجات ضد عنف الشرطة في نيجيريا







أعرب مغني الراب الأمريكي الشهير كاني ويست عن دعمه للاحتجاجات الحاشدة التي اندلعت في نيجيريا خلال الأيام الأخيرة ضد وحدة شرطة النخبة لمكافحة السرقة، والتي اتُهم عناصرها بممارسة التحرش والتعذيب والقتل. وقال ويست عبر موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) “أدعم إخواني وأخواتي النيجيريين في إنهاء وحشية الشرطة، وعلى الحكومة أن تستجيب لصرخات الناس”.I stand with …




alt


أعرب مغني الراب الأمريكي الشهير كاني ويست عن دعمه للاحتجاجات الحاشدة التي اندلعت في نيجيريا خلال الأيام الأخيرة ضد وحدة شرطة النخبة لمكافحة السرقة، والتي اتُهم عناصرها بممارسة التحرش والتعذيب والقتل.

وقال ويست عبر موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) “أدعم إخواني وأخواتي النيجيريين في إنهاء وحشية الشرطة، وعلى الحكومة أن تستجيب لصرخات الناس”.

وأدان مغني الراب هذا العنف بعد أن أعلنت الحكومة النيجيرية الأحد الماضي حل الوحدة الخاصة لمكافحة السرقة المعروفة اختصاراً باللغة الإنجليزية بـ(سارس).

واتخذت الحكومة القرار بعد عدة أيام من المظاهرات الحاشدة في نيجيريا وحتى خارج البلاد، والتي طالب خلالها آلاف الأشخاص بتفكيك هذه الوحدة الشرطية، المتهمة بالاعتقالات التعسفية والتعذيب والقتل.

وتحت شعار “إنهاء سارس”، اندلعت الاحتجاجات التي تمت الدعوة إليها عبر الشبكات الاجتماعية لحل هذه القوة الأمنية لكنها اكتسبت قوة أكبر بعد ظهور شريط فيديو لوفاة شاب في مركز شرطي في دلتا النيجر (جنوب شرق البلاد)، الأمر الذي تنفي الشرطة أنه حقيقي.

وأعرب ويست (43 عاماً) زوج نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان عن دعمه لهذه الحملة الشعبية على غرار فنانين عالميين آخرين، فعلوا الشيء نفسه في السابق، مثل تري سونجز وشون “ديدي” كومبس وكاردي بي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً