لجنة برلمانية تناقش موضوع “التلاحم الأسري ودوره في التنمية الاجتماعية”

لجنة برلمانية تناقش موضوع “التلاحم الأسري ودوره في التنمية الاجتماعية”







استأنفت لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية في المجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماع عقدته عن بعد، برئاسة رئيس اللجنة ضرار حميد بالهول الفلاسي، مناقشة موضوع “التلاحم الأسري ودوره في تحقيق التنمية الاجتماعية المستدامة”، واطلعت على مقترح لإجراء حلقة نقاشية “عن بعد” تستضيف فيها أفراد من المجتمع للاستماع إلى آرائهم حول جهود الوزارة والجهات المعنية…




alt


استأنفت لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية في المجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماع عقدته عن بعد، برئاسة رئيس اللجنة ضرار حميد بالهول الفلاسي، مناقشة موضوع “التلاحم الأسري ودوره في تحقيق التنمية الاجتماعية المستدامة”، واطلعت على مقترح لإجراء حلقة نقاشية “عن بعد” تستضيف فيها أفراد من المجتمع للاستماع إلى آرائهم حول جهود الوزارة والجهات المعنية في دعم الأسر وتلاحمها.

وتناقش اللجنة الموضوع ضمن محورين رئيسيين هما: استراتيجية وزارة تنمية المجتمع في تحقيق أهداف السياسة الوطنية للأسرة في شأن تعزيز التلاحم الأسري، وجهود الوزارة في التنسيق مع الجهات المعنية لإعداد التشريعات والسياسات في شأن تعزيز التلاحم الأسري.

وقال ضرار حميد بالهول الفلاسي إن “اللجنة استأنفت خلال اجتماعها مناقشة موضوع “التلاحم الأسري ودوره في تحقيق التنمية الاجتماعية المستدامة”، حيث اطلعت على نتائج لقاءاتها مع الجهات المعنية وذات الاختصاص في التلاحم الأسري، مشيراً إلى أن اللجنة تركز خلال مناقشاتها ولقاءاتها على قضايا متعلقة بالأسرة في ظل الظروف الراهنة وتداعيات الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، كما اطلعت اللجنة خلال الاجتماع على آخر الاحصائيات والمؤشرات التي تتعلق بالقضايا الأسرية وأثرها في التلاحم الأسري، خاصة نسب الطلاق وتوحيد الجهات التي تصدر تلك النسب”.

وأشار إلى أنه تمت مناقشة مقترح لعقد حلقة نقاشية “عن بعد” مع أفراد من المجتمع لاستطلاع آرائهم حول المشكلات الاجتماعية التي تواجههم وجهود الجهات المعنية بحلها، وذلك بهدف جمع أكبر عدد ممكن من الآراء حول الموضوع، كما تم مناقشة إعداد استبيان لقياس آراء الأسر حول أهم القضايا التي تقف أمام تحقيق التلاحم الأسري في المجتمع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً