توافق مصري عراقي على التحديات المحيطة بالمنطقة

توافق مصري عراقي على التحديات المحيطة بالمنطقة







أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري على توافق الرؤى بين مصر والعراق حول القضايا المختلفة، مشيراً إلى أن انعقاد آلية التنسيق الثلاثية بين مصر، والعراق، والأردن اليوم في القاهرة يأتي تماشياً مع توجيهات قيادات الدول الثلاث، وفى إطار التنسيق حول القضايا المختلفة والتحديات. وقال شكرى في مؤتمر صحافي اليوم الاثنين مع نظيره العراقي فؤاد حسين، إن العلاقات بين …




وزير الخارجية المصري سامح شكري (أرشيف)


أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري على توافق الرؤى بين مصر والعراق حول القضايا المختلفة، مشيراً إلى أن انعقاد آلية التنسيق الثلاثية بين مصر، والعراق، والأردن اليوم في القاهرة يأتي تماشياً مع توجيهات قيادات الدول الثلاث، وفى إطار التنسيق حول القضايا المختلفة والتحديات.

وقال شكرى في مؤتمر صحافي اليوم الاثنين مع نظيره العراقي فؤاد حسين، إن العلاقات بين البلدين قوية ووثيقة على المستوى السياسى أو الشعبي، والتواصل المستمر بين البلدين كان له أثر على الأمن القومي العربي وتعزيز التعاون.

وأضاف شكري “نقدر التحديات التى تواجه العراق وعلى استعداد للتعاون لمواجهة هذه التحديات، كما نتطلع إلى المزيد من التواصل وسيقوم وفد وزاري بزيارة العراق في مطلع الشهر لتعزيز العلاقات وتحقيق المصالح المشتركة”.

وتابع شكرى قائلاً: “تناولنا الأوضاع الإقليمية مثل القضية الفلسطينية، والأزمتين السوري، والليبية، والضغوط بسبب نفاذ قوى إقليمية وتدخلها في الشان العربي”.

ومن جهته، قال وزير خارجية العراق: “ناقشنا اليوم مع الوزير شكري التعاون في مجال الطاقة وتحديدا الغاز، والبترول بالإضافة إلى العلاقات التجارية والعسكرية والثقافية”.

وتابع الوزير العراقي قائلاً: “القاهرة تلعب دوراً كبير في علاقتنا الخارجية، ولدينا زيارات مستمرة ومتبادلة سواء من الجانب العراقي، وسيقوم رئيس الوزراء المصري بزيارة في أواخر الشهر لتوقيع مذكرات التعاون”.

وأوضح الوزير حسين “تطرقنا في مباحثتنا إلى مجموعة قضايا تتعلق بالوضع الإقليمي وسنستمر في تنسيق السياسة الخارجية”.

وعن المواضيع التى ستناقش خلال زيارته لمصر والتى تستمر عدة أيام، قال الوزير حسين: “سنناقش المسائل الاقتصادية ومن الضروري التنسيق في المسائل السياسية ومواجهة التهديدات التي تحيط بالمنطقة، وهناك تفاهم بين بغداد والقاهرة حول كيفية التعامل مع هذه التهديدات”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً