‎الاتحاد النسائي يفتتح السوق الافتراضي “متجري” لـ3 أيام متتالية

‎الاتحاد النسائي يفتتح السوق الافتراضي “متجري” لـ3 أيام متتالية







افتتح الاتحاد النسائي العام، اليوم، السوق الافتراضي “متجري” للأسر المنتجة، الذي يقام على مدار 3 أيام متتالية ابتداءً من اليوم، مستفيداً من جاهزيته التقنية. وطور الاتحاد النسائي العام تطبيق متجر الأسر المنتجة الحائز على جائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول في القمة الحكومية لـ2015 عن فئة قطاع الشؤون الاجتماعية. وذلك انطلاقاً من حرصه على دعم الأسر المنتجة وتوفير بيئة آمنة…

افتتح الاتحاد النسائي العام، اليوم، السوق الافتراضي “متجري” للأسر المنتجة، الذي يقام على مدار 3 أيام متتالية ابتداءً من اليوم، مستفيداً من جاهزيته التقنية.

وطور الاتحاد النسائي العام تطبيق متجر الأسر المنتجة الحائز على جائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول في القمة الحكومية لـ2015 عن فئة قطاع الشؤون الاجتماعية.

وذلك انطلاقاً من حرصه على دعم الأسر المنتجة وتوفير بيئة آمنة ومرنة تسهل عملية الوصول للمنتج وتشجع الانخراط في مجال ريادة الأعمال والتسويق الإلكتروني.

وقالت سعادة نورة خليفة السويدي، الأمين العام للاتحاد النسائي العام، اليوم، إن إنشاء السوق الافتراضي “متجري”، جاء لضمان استمرار النمو المستدام للاقتصاد المحلي.

وأوضحت أن الاتحاد النسائي العام منذ بداية تأسيسه بنظرة ثاقبة من المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، “طيب الله ثراه”، نصير المرأة الإماراتية، عمل على خلق الفرص المتاحة للمرأة وتمكينها في الدولة.

وواصلت ابتدأً من إنشاء مركز الصناعات للحرف اليدوية عام 1978، الذي يعد أول مركز متخصص بالدولة في مجال الحفاظ على التراث، وصولاً لإنشاء أكاديمية الحرفيات الإماراتيات لبناء قدرات الكوادر الوطنية النسائية المتخصصة في الصناعات الحرفية والتراثية.

وجرى تقسيم أجندة السوق الافتراضي “متجري” بناء على تصنيف المنتجات، إذ ينطلق اليوم الأول مع فئة المأكولات والضيافة.

فيما يشهد اليوم الثاني فعالية فئة الأزياء والدخون والعطور، وتختتم التجربة الفريدة التي أطلقها الاتحاد النسائي العام بفئة التراث والمنتجات المتنوعة والتي ستعود بالفائدة لجميع المواطنين في ربوع الإمارات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً