بعد مقتل مزارع أبيض رئيس جنوب أفريقيا يحذر من الكراهية العنصرية

بعد مقتل مزارع أبيض رئيس جنوب أفريقيا يحذر من الكراهية العنصرية







حث رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوسا اليوم الإثنين على تجنب رؤية معدل الجريمة المرتفع في البلاد من منظور تشوبه العنصرية، وذلك في رد على احتجاجات عنيفة بعد جريمة القتل الوحشي لمزارع أبيض. وفي حين يقول بعض مواطنى جنوب أفريقيا البيض، إنهم مستهدفون بسبب عرقهم، شدد رامافوسا على أن أغلب ضحايا الجريمة في البلاد، من السود…




رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوسا (أرشيف)


حث رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوسا اليوم الإثنين على تجنب رؤية معدل الجريمة المرتفع في البلاد من منظور تشوبه العنصرية، وذلك في رد على احتجاجات عنيفة بعد جريمة القتل الوحشي لمزارع أبيض.

وفي حين يقول بعض مواطنى جنوب أفريقيا البيض، إنهم مستهدفون بسبب عرقهم، شدد رامافوسا على أن أغلب ضحايا الجريمة في البلاد، من السود الفقراء.

وقال إن الزعم أن “العنف ضد المزارع هي ضمن حملة منظمة من جانب السود لإخراج المزارعين البيض من أرضهم، لا أساس له من الحقيقة ببساطة”.

وتأتي تصريحاته بعد اقتحام مزارعون بيض قسم شرطة في سينيكال في إقليم فري ستيت الأسبوع الماضي، بعد العثور على مدير إحدى المزارع، مقيداً إلى عمود وحول رقبته حبل. وكانت الشرطة قد ألقت القبض على مشتبهين اثنين على صلة بالجريمة.

وطالب أكثر من مئة متظاهر أبيض بتسليم المشتبهين، وأضرموا النيران في سيارة شرطة، حسب وسائل الإعلام المحلية.

وقال رامافوسا: “ما حدث في سينيكال يظهر مدى سهولة تأجيج الكراهية العنصرية. وعلينا كأمة مقاومة أي محاولة لاستخدام الجريمة ضد المزارع، في حشد المجتمعات على طول الخطوط العنصرية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً