لهذا السبب يجب تغيير الملابس الداخلية بشكل يومي

لهذا السبب يجب تغيير الملابس الداخلية بشكل يومي







وجد استطلاع للرأي أجرته شركة بريطانية أن 22% من الرجال و18% من النساء في بريطانيا لا يغيرون ملابسهم الداخلية بشكل يومي. ووجد البحث الذي أجرته شركة OnBuy واستطلعت فيه آراء 2790 شخصاً أن 1 من كل 20 رجلاً يعيد ارتداء ملابسه الداخلية أكثر من خمس مرات قبل غسله، ومعظم الذين يرتدون ملابسهم الداخلية بشكل متكرر لديهم طريقة معينة لفرز الملابس …




تعبيرية


وجد استطلاع للرأي أجرته شركة بريطانية أن 22% من الرجال و18% من النساء في بريطانيا لا يغيرون ملابسهم الداخلية بشكل يومي.

ووجد البحث الذي أجرته شركة OnBuy واستطلعت فيه آراء 2790 شخصاً أن 1 من كل 20 رجلاً يعيد ارتداء ملابسه الداخلية أكثر من خمس مرات قبل غسله، ومعظم الذين يرتدون ملابسهم الداخلية بشكل متكرر لديهم طريقة معينة لفرز الملابس المتسخة، حيث قرر 25% من الرجال و 20% من النساء إعادة ارتداء الملابس الداخلية إذا لم تكن رائحتها سيئة، مقابل 29% من الرجال و 30% من النساء يفعلون ذلك إذا لم تكن ملابسهم الداخلية متسخة بشكل واضح.

وقال نيكولا كوسجروف أخصائي العناية بالبشرة لموقع ميترو البريطاني ” لدينا بكتيريا بشكل طبيعي في جسمنا تبقى في مستوياتها الطبيعية طالما أننا نستخدم منتجات النظافة الصحيحة والملابس الداخلية المناسبة”.

وأضاف كوسجروف ” من الواضح أن البكتيريا تنتقل على مدار اليوم إلى ملابسنا الداخلية، من خلال التعرق الطبيعي وأيضاً إذا لم تنظف نفسك بشكل صحيح أو كافٍ بعد الذهاب إلى المرحاض، وتعمل الملابس الداخلية بطريقة ما كحاجز لحماية ملابسنا، حيث يسهل غسل ملابسنا الداخلية بانتظام ثم غسل ملابسنا الخارجية”.

وعند عدم تغيير ملابسك الداخلية كل يوم، ستبدأ البكتيريا مثل الإشريكية القولونية والمكورات العنقودية والعقدية والعديد من الأنواع الأخرى بالتراكم، وتعتبر هذه البكتيريا طبيعية ومفيدة تمامًا عندما تظل في المستويات المطلوبة.

ومع ذلك، ولأن هذه البكتيريا تزدهر في بيئة دافئة ورطبة، تبدأ بالتكاثر خارج نطاق السيطرة، ويمكن أن يكون لها آثار ضارة مثل الرائحة الكريهة والطفح الجلدي والحكة الزائدة والتهابات الخميرة والتهابات المسالك البولية وعدوى المكورات العنقودية القاتلة.

ويوصي الدكتور نيكولا بكي الملابس الداخلية إذا كنت قلقاً بشأن البكتيريا، حيث تقتل الحرارة العالية للبخار أي شيء خطير لا تفعله دورة الغسيل، كما يجب أن نضمن غسل الملابس باستخدام منتجات لطيفة لا تهيج الجلد، واستخدام منتجات العناية بالبشرة التي لا تخل بتوازن الميكروبات المفيدة على الجلد، وبالطبع الغسيل المنتظم للملابس لإزالة الميكروبات المسببة للأمراض.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً