زيت طبيعي يساعد على علاج الأكزيما

زيت طبيعي يساعد على علاج الأكزيما







الأكزيما مصطلح شامل لسبعة أنواع من الأمراض الجلدية تسبب حكة وجفاف وتشقق في الجلد. ولا يوجد حتى الآن علاج فعال مؤكد للأكزيما، لكن هناك بعض الطرق والعلاجات التي يمكن أن تخفف من الأعراض، وتشير مراجعة شاملة بعنوان “العلاجات البديلة والتكميلية والمنسية لالتهاب الجلد التحسسي” إلى أن زيت بذور عباد الشمس يمكن أن يساعد في علاج هذا المرض الجلدي….




تعبيرية


الأكزيما مصطلح شامل لسبعة أنواع من الأمراض الجلدية تسبب حكة وجفاف وتشقق في الجلد.

ولا يوجد حتى الآن علاج فعال مؤكد للأكزيما، لكن هناك بعض الطرق والعلاجات التي يمكن أن تخفف من الأعراض، وتشير مراجعة شاملة بعنوان “العلاجات البديلة والتكميلية والمنسية لالتهاب الجلد التحسسي” إلى أن زيت بذور عباد الشمس يمكن أن يساعد في علاج هذا المرض الجلدي.

زيت بذور عباد الشمس

وتبين المراجعة أن زيت بذور عباد الشمس له تأثيرات مضادة للالتهابات وله القدرة على استعادة الحاجز الطبيعي للبشرة، و يُعتقد أن حمض اللينوليك – وهو حمض دهني أساسي موجود في زيت بذور عباد الشمس – يقلل الالتهابات في الجلد.

وقارنت دراسة أخرى آثار زيت الزيتون وزيت بذور عباد الشمس على حاجز بشرة البالغين، ووجدت أن زيت الزيتون ضار بحاجز الجلد، في حين أن زيت بذور عباد الشمس يحافظ على سلامة حاجز الجلد، ولا يسبب الطفح الذي يتسبب به زيت الزيتون، ويحسن ترطيب الجلد.

ما هي العلاجات الرئيسية للأكزيما؟

تشمل العلاجات ما يلي:

المطريات (المرطبات) – تستخدم كل يوم لمنع جفاف الجلد.

الكورتيكوستيرويدات الموضعية – الكريمات والمراهم المستخدمة لتقليل التورم والاحمرار أثناء النوبات الجلدية.

وبالإضافة إلى العلاجات السابقة، ينصح الأطباء بمقاومة الرغبة بالحكة التي تسببها الأكزيما، والاستعانة عنها بفرك الجلد بلطف برؤوس الأصابع عند الشعور بالحكة، بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً