غازات المهبل وكل ما يجب معرفته عن اسبابها واعراضها 

غازات المهبل وكل ما يجب معرفته عن اسبابها واعراضها 

تعتبر غازات المهبل من المشاكل التي تواجهها الكثير من النساء والتي لا يتحدثن عنها الا في مرات نادرة. وينتج هذا عن تجمع الهواء داخل المنطقة الحميمة لكنه لا يشكل عادة خطراً على الصحة. ورغم هذا من الافضل استشارة الطبيبة الاختصاصية في حال استمرت اعراض غازات المهبل لمدة طويلة. فمن الممكن ان تقدم النصائح التي تساعد على التخلص منها منعاً لتفاقمها…

تعتبر غازات المهبل من المشاكل التي تواجهها الكثير من النساء والتي لا يتحدثن عنها الا في مرات نادرة. وينتج هذا عن تجمع الهواء داخل المنطقة الحميمة لكنه لا يشكل عادة خطراً على الصحة. ورغم هذا من الافضل استشارة الطبيبة الاختصاصية في حال استمرت اعراض غازات المهبل لمدة طويلة. فمن الممكن ان تقدم النصائح التي تساعد على التخلص منها منعاً لتفاقمها وتحولها الى مشكلة خطرة.

أسباب الغازات المهبلية

كما هي حال غازات الامعاء المسببة للنفخة تتكون غازات المهبل نتيجة تجمع الهواء في هذه المنطقة. ومن الممكن ان تخرج دفعة واحدة مسببة صوتاً اشبه بذلك الذي يصدر عن غازات البطن. وهذه ابرز الاسباب.

1 العلاقة الحميمة

أسباب الغازات المهبلية

في بعض الحالات يمكن العلاقة الزوجية ان تسبب دخول الهواء الى المهبل والى انحساره فيها. وقد يخرج بعد هذا محدثاً صوت فرقعة. وهو امر عادي ولا يستدعي الشعور بالخوف او القلق. لكن من الافضل الانتباه الى الوضعيات التي تؤدي الى حدوث المشكلة والحرص على تجنبها قدر الامكان من خلال التحدث عن الامر الى الزوج.

2 طرق العناية الشخصية

أسباب الغازات المهبلية

اقرئي أيضاً: حاربي الغازات وانتفاخ البطن بهذا المشروب

لا تحب بعض النساء استخدام الفوط الصحية خلال الدورة الشهرية. ومن الممكن ان يستبدلنها ببعض الوسائل مثل السدادة القطنية التي يتم ادخالها في المنطقة الحميمة. وهذا ما يمكن ان يسبب عبور الهواء الى هذه المنطقة ايضاً وخصوصاً مع نزع السدادة او اثناء القيام ببعض النشاطات الجسدية مثل التمارين الرياضية. وتعتبر الرياضات التي تساعد على استرخاء العضلات من ابرز انواع التمارين المسببة لتجمع الغازات في المنطقة الحميمة ومنها تمارين الاسترخاء واليوغا.

3 مشاكل منطقة الحوض

أسباب الغازات المهبلية

تعاني بعض النساء من مشاكل في منطقة الحوض يمكن ان تؤدي الى حدوث نفخة المهبل. وتعد هذه الحالات شائعة جداً وهذه ابرزها.
– السلس البولي. يعني فقدان السيطرة على المثانة وهو ما يمكن ان يسبب تسرب البول وخصوصاً في حالات السعال والعطاس. كما تظهر في هذه الحالة الحاجة المتكررة الى الدخول الى المرحاض. ومن المهم زيارة الطبيب من اجل ايجاد العلاج المناسب.
– ترهل الحوض اي استرخاء او ضعف الانسجة والعضلات الداعمة لأعضاء الحوض وهي الرحم والمثانة والمستقيم. وهذا يسبب هبوطه نحو المهبل ويحفز تسرب الهواء اليه.
– سلس الامعاء اي التسرب العرضي للفضلات اثناء خروج الغازات مع عدم القدرة على التحكم بحركة الامعاء. وهو ما يمكن ان ينعكس على صحة المهبل وان يؤدي الى تجمع الهواء داخله.

4 توتر عضلات الحوض

أسباب الغازات المهبلية

يحدث هذا غالباً لدى النساء اللواتي يبالغن في ممارسة التمارين الرياضية. فهذا يمكن ان يسبب تشنج عضلات الحوض ومنع خروج الهواء من المهبل. ولهذا تحدث مشكلة الغازات المهبلية.

الوقاية من غازات المهبل

أسباب الغازات المهبلية

لا يمكن الوقاية من حدوث مشكلة نفخة المهبل الا في حال معالجة بعض المشاكل التي تسببها. لكن يمكن التخلص من اعراضها المزعجة من خلال اخراج الغازات التي تتجمع في هذه المنطقة. وفي هذه الحالة من المفيد مثلاً ممارسة بعض التمارين مثل تمارين القرفصاء التي تضغط على منطقة الحوض والمهبل بلطف من دون ان تعرضها للخطر. كذلك من الضروري الحرص على منع حدوث مشكلة غازات المهبل من خلال الانتباه الى العوامل التي يمكن ان تؤدي الى حدوثها.

أسباب الغازات المهبلية

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً