“الصحة” تكشف عن خدماتها بمجال الصحة النفسية خلال جائحة كوفيد-19

“الصحة” تكشف عن خدماتها بمجال الصحة النفسية خلال جائحة كوفيد-19







كشفت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، عن حزمة خدماتها في مجال الصحة النفسية، في إطار إجراءات الاستجابة لجائحة “كوفيد- 19″، بهدف تطوير نظام فعال وأنظمة ذكية لتقديم خدمات الصحة النفسية العلاجية والوقائية والتأهيلية بأساليب مبتكرة، إضافة إلى تعزيز التعاون متعدد القطاعات لتنفيذ السياسة الوطنية للصحة النفسية وتنمية الموارد البشرية المؤهلة وتحسين نظم المعلومات، وجمع واستخدام البيانات…


كشفت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، عن حزمة خدماتها في مجال الصحة النفسية، في إطار إجراءات الاستجابة لجائحة “كوفيد- 19″، بهدف تطوير نظام فعال وأنظمة ذكية لتقديم خدمات الصحة النفسية العلاجية والوقائية والتأهيلية بأساليب مبتكرة، إضافة إلى تعزيز التعاون متعدد القطاعات لتنفيذ السياسة الوطنية للصحة النفسية وتنمية الموارد البشرية المؤهلة وتحسين نظم المعلومات، وجمع واستخدام البيانات الإحصائية وإجراء البحوث العلمية في مجال الصحة النفسية.

جاء ذلك بالتزامن مع اليوم العالمي للصحة النفسية الذي يصادف 10 أكتوبر من كل عام، واعتمدته منظمة الصحة العالمية هذا العام تحت شعار “التحرك من أجل الصحة النفسية: فلنستثمر فيها” من أجل التشجيع على اتخاذ إجراءات عامة في أرجاء العالم بأسره لإرساء خدمات الصحة النفسية أو تعزيزها وبذل جهود متضافرة لإنشاء نظم للصحة النفسية تناسب وترعى عالم اليوم والغد.

وأكد سعادة الدكتور يوسف محمد السركال، مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية، أن الاحتفاء باليوم العالمي للصحة النفسية هذا العام، يمثل مناسبة لتسليط الضوء على الجهود الاستثنائية التي بذلتها الوزارة لتوفير خدمات الصحة النفسية في ظل “كوفيد-19″، بدون انقطاع من خلال حرصها على تطوير أساليبها المعتمدة على التطبيب النفسي عن بعد وتوفير الاستشارات النفسية، عبر خط المساعدة وإطلاق العيادات الإلكترونية في إطار حرص الوزارة على تحقيق التمكين الاجتماعي والنفسي والمهني للمرضى وتعزيز وتطوير برامج الصحة النفسية الوقائية والكشف المبكر عن الأمراض النفسية وتطوير الخدمات النفسية المجتمعية للأطفال والمراهقين وكبار المواطنين بناء على معايير السياسة الوطنية للصحة النفسية في الدولة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً