برلين تصبح بؤرة لتفشي فيروس كورونا

برلين تصبح بؤرة لتفشي فيروس كورونا







أعلنت وزارة الصحة في ولاية برلين الألمانية اليوم الخميس، أن العاصمة أصبحت بؤرة لتفشي فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19” حيث تجاوز معدل الإصابات الجديدة الحد التحذيري البالغ 50 حالة لكل 100 ألف نسمة في 7 أيام. وأوضحت الوزارة أن هذا المعدل بلغ في الأيام الماضية 52.8 حالة.يشار إلى أن المعدل كان آخذاً في الزيادة بشكل مطرد في الفترة الأخيرة.وثمة …




احتجاجات ضد إجراءات كورونا في برلين (أرشيف)


أعلنت وزارة الصحة في ولاية برلين الألمانية اليوم الخميس، أن العاصمة أصبحت بؤرة لتفشي فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19” حيث تجاوز معدل الإصابات الجديدة الحد التحذيري البالغ 50 حالة لكل 100 ألف نسمة في 7 أيام.

وأوضحت الوزارة أن هذا المعدل بلغ في الأيام الماضية 52.8 حالة.

يشار إلى أن المعدل كان آخذاً في الزيادة بشكل مطرد في الفترة الأخيرة.

وثمة نظام للإنذار المبكر في برلين يلعب دوراً حاسماً فيما يتعلق باتخاذ حكومة الولاية تدابير جديدة.

ويعد حد الـ50 إصابة لكل 100 ألف نسمة في 7 أيام، معياراً مركزياً كانت الحكومة الاتحادية والولايات قد اتفقت عليه كمؤشر يمكن عند تجاوزه اتخاذ تدابير مضادة في الأماكن المعنية لمحاصرة انتشار الفيروس.

وكانت عدة أحياء في برلين قد تجاوزت هذا الحد من بضعة أيام الأمر الذي جعل بعض الولايات تدرجها ضمن البؤر الخطيرة لوباء كورونا.

وحسب تقرير عن الوضع، فقد وصل عدد الحالات الجديدة المؤكدة في برلين إلى 498 حالة، وهو أعلى ارتفاع يحدث في الولاية منذ بدء الجائحة، وبهذا ارتفع إجمالي الإصابات المؤكدة في برلين إلى 17112 حالة، فيما وصل عدد المتعافين إلى 13965 شخصاً، وارتفعت حالات الوفيات بكورونا في برلين إلى 233 حالة.

كانت حكومة برلين اتخذت أول أمس الثلاثاء تدابير جديدة لمحاصرة الفيروس، وتضمنت فرض غلق ليلي للمطاعم والحانات (بين الساعة الحادية عشرة مساء حتى السادسة صباحا) اعتباراً من بعد غد السبت، بالإضافة إلى تشديد حظر الاختلاط في القاعات المغلقة وفي الأماكن العامة ولاسيما أثناء الليل.

كانت حكومة برلين قد أقرت في مايو (أيار) الماضي نظام تحذير خاصاً بها، ويعرف هذا النظام بعامود إشارة كورونا وهو عبارة عن ثلاثة مؤشرات أحدها لعدد الإصابات الجديدة والثاني خاص بمعدل استنساخ الفيروس (المؤشر هنا على اللون الأصفر) والثالث خاص بنسبة الإشغال في أَسِرَّة أقسام العناية المركزة (المؤشر هنا على اللون الأخضر).

وفيما يتعلق بالمؤشر الأول فإنه يضيء باللون الأصفر في حال تجاوز معدل الإصابات الجديدة 20 حالة لكل مئة 100 نسمة في 7 أيام (أقل مما حدده اتفاق الحكومة الاتحادية والولايات)، ويضيء باللون الأحمر في حال وصول المعدل إلى 30 شريطة أن تستمر هذه القيمة لثلاثة أيام متوالية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً