برلمانية : الشباب العربي اختار الإمارات لأنها دار الأمان ومنبع التسامح

برلمانية : الشباب العربي اختار الإمارات لأنها دار الأمان ومنبع التسامح







أكدت عضو المجلس الوطني الاتحادي ومقرر لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة شذى علاي النقبي، أن الشباب العربي قال كلمته، واختار للسنة التاسعة على التوالي دولة الإمارات بلد الأحلام والأمان والاستقرار، والوجهة المفضلة للعيش والعمل بالنسبة لهم، بالإضافة إلى أنها أفضل البلدان بالنسبة لرواد الأعمال لإطلاق مشاريعهم. ولفتت النقبي، عبر 24، إلى أن “الإمارات هي النموذج الذي يُحتذى…




alt


أكدت عضو المجلس الوطني الاتحادي ومقرر لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة شذى علاي النقبي، أن الشباب العربي قال كلمته، واختار للسنة التاسعة على التوالي دولة الإمارات بلد الأحلام والأمان والاستقرار، والوجهة المفضلة للعيش والعمل بالنسبة لهم، بالإضافة إلى أنها أفضل البلدان بالنسبة لرواد الأعمال لإطلاق مشاريعهم.

ولفتت النقبي، عبر 24، إلى أن “الإمارات هي النموذج الذي يُحتذى به للبلدان الآمنة اقتصادياً، ووجهة مفضلة للعيش وتأسيس الأعمال، والشباب العربي ينظر إلى الإمارات باعتبارها بلد آمن يتمتع باقتصاد مزدهر، ويوفر فرص عمل جيدة، الأمر الذي يجعلها البلد الذي يرغب غالبية الشباب العربي في العيش والعمل فيه، وكما أكد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن الإمارات بلد الجميع، وحاولنا بناء نموذج ناجح.. وتجربتنا وأبوابنا وكتبنا ستظل مفتوحة للجميع”.

دار الأمان
وأضافت “الإمارات دار الأمان ومنبع التسامح مع جميع شعوب العالم، وبنظرة فاحصة لواقع الحياة في الإمارات نجد أن التنوع الديني، والتناغم بين مكونات المجتمع الذي يضم قرابة 200 جنسية، يستند إلى تاريخ طويل من التعايش والتسامح، فابن الإمارات قدم باحترامه وقبوله للاخر نموذجاً لكل شعوب الأرض حيث يعيش جنباً إلى جنب، مع أصحاب الثقافات والديانات والحضارات المختلفة في جو يسوده الاحترام والمحبة، لذلك فإن الإمارات مؤهلة بما تمتلكه من إنجازات ورصيد هائل من المبادرات والأفكار لتكون البلد المفضل للشباب العربي للعيش فيه للعام التاسع على التوالي”.

ونوهت النقبي إلى أن “رواد الأعمال الراغبين بالبدء بمشاريعهم سيجدون في الإمارات البيئة المناسبة لما فيها من تسهيلات للمستثمرين، وخدمات إلكترونية سريعة في كافة الدوائر الحكومية، وإضافة للضريبة المنخفضة مقارنة مع دول أخرى”.

التعامل مع الأزمات
وأكدت أن “الإمارات خلال انتشار وباء كورونا أثبتت للعالم قوة ومكانة وقدرات منظومتها الوطنية في التعامل مع الأزمات، وسخرت كل إمكانيات الدولة لحفظ أمن وسلامة المواطنين والمقيمين والمتأثرين من هذا الوباء”.

وأوضحت النقبي أن “الشعب الإماراتي شعب طيب ومحب وودود تجاه الجنسيات المختلفة، لذلك تجد العالم يجتمع على أرضه الطيبة، وهذا ليس بغريب على دولة أسسها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ونسأل الله أن يديم علينا الأمن والأمان والسلام”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً