الرئيس السابق لمكتب الإحصاء التركي يشكك في البيانات الاقتصادية الرسمية

الرئيس السابق لمكتب الإحصاء التركي يشكك في البيانات الاقتصادية الرسمية







قال الرئيس السابق لمكتب الإحصاء التركي والمعارض السياسي حالياً بيرول إدمير، إن البيانات الاقتصادية التركية حالياً “منفصلة عن الواقع”، بسبب اختيار مسؤولي مكتب الإحصاء حسب معيار الولاء للحكومة وليس على أساس الكفاءة والاستحقاق . ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن إدمير “عندما تتلاعب بالبيانات فإنك تسير في الطريق اليوناني” في إشارة إلى تلاعب الحكومات اليونانية بالبيانات الاقتصادية في العقد الأول…




تدهور المؤشرات الاقتصادية التركية (تعبيرية)


قال الرئيس السابق لمكتب الإحصاء التركي والمعارض السياسي حالياً بيرول إدمير، إن البيانات الاقتصادية التركية حالياً “منفصلة عن الواقع”، بسبب اختيار مسؤولي مكتب الإحصاء حسب معيار الولاء للحكومة وليس على أساس الكفاءة والاستحقاق .

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن إدمير “عندما تتلاعب بالبيانات فإنك تسير في الطريق اليوناني” في إشارة إلى تلاعب الحكومات اليونانية بالبيانات الاقتصادية في العقد الأول من القرن الحالي، ما أدى إلى أزمة مالية طاحنة باليونان في 2009.

وفي تصريحات منفصلة لصحيفة “سوزكو” التركية قال إدمير، إن البيانات الوطنية حول النمو والوظائف والتضخم “مشكوك فيها” للغاية.

من ناحيته قال مكتب الإحصاء التركي، رداً على تشكيك المعارضة في بياناته، وإن رفض التعليق على اتهامات إدمير بشكل مباشر، إن نظام التدقيق والمراجعة يجعل من المستحيل على أي شخص تغيير البيانات، مضيفاً أن إجراءاته تخضع للمراجعة المستمرة من وكالة الإحصاء الأوروبية “يوروستات”.

يذكر أن إدمير تولى رئاسة مكتب الإحصاء التركي من 2011 إلى 2016 ثم شارك في تأسيس حزب التقدم والديمقراطية “ديفا” المعارض بقيادة علي باباجان، رجل الاقتصاد التركي وحليف الرئيس التركي رجب طيب أرودغان سابقاً.

ورفض إدمير مناقشة كيفية تلاعب مكتب الإحصاء بالبيانات الاقتصادية بصورة محددة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً