أكاديمية شرطة دبي تُطلق مشروع “التراكيز التخصصية”

أكاديمية شرطة دبي تُطلق مشروع “التراكيز التخصصية”







عقدت القيادة العامة لشرطة دبي، مؤتمراً صحفياً عن بعد، للإعلان عن تفاصيل مشروع التراكيز التخصصية، والذي يأتي بهدف تخريج ضباط نموذجيين من الطلبة وإعدادهم لمرحلة ما بعد التخرج للالتحاق بالإدارات العامة ومراكز الشرطة. وحضر الاجتماع العميد الأستاذ الدكتور غيث غانم السويدي مدير أكاديمية شرطة دبي، والعميد الأستاذ الدكتور محمد بطي الشامسي نائب مدير …

عقدت القيادة العامة لشرطة دبي، مؤتمراً صحفياً عن بعد، للإعلان عن تفاصيل مشروع التراكيز التخصصية، والذي يأتي بهدف تخريج ضباط نموذجيين من الطلبة وإعدادهم لمرحلة ما بعد التخرج للالتحاق بالإدارات العامة ومراكز الشرطة.

وحضر الاجتماع العميد الأستاذ الدكتور غيث غانم السويدي مدير أكاديمية شرطة دبي، والعميد الأستاذ الدكتور محمد بطي الشامسي نائب مدير أكاديمية شرطة دبي، والعقيد الأستاذ الدكتور سيف غانم السويدي عميد أكاديمية شرطة دبي، المنسق العام لمشروع التراكيز التخصصية، إضافة إلى مديري الإدارات الفرعية وضباط الأكاديمية وأعضاء هيئة التدريس.

وقال العميد الأستاذ الدكتور غيث غانم السويدي، إن إطلاق المشروع يأتي بتوجيهات معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، رئيس مجلس إدارة الأكاديمية، ومتابعة اللواء الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب بهدف إحداث نقلة نوعية في مسيرة التميز والتفوق المؤسسي.

وتابع: “لذلك ارتأت الأكاديمية إطلاق مشروع التراكيز التخصصية، لطلبة برنامج بكالوريوس العلوم الأمنية والجنائية، تحقيقاً للتوجهات الاستراتيجية لشرطة دبي، خاصة الابتكار في القدرات المؤسسية، بما ينسجم مع الاستراتيجية الوطنية للابتكار، والطفرة التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة على جميع الأصعدة، بما يترجم رؤى وتطلعات القيادة الرشيدة واستعداداتها للخمسينية القادمة”.

وأكد العقيد الأستاذ الدكتور سيف غانم السويدي، أنه تم توزيع مشروع التراكيز التخصصية إلى 7 قطاعات شملت قطاع البحث الجنائي، وقطاع العمليات، وقطاع المنافذ، وقطاع التميز والريادة، وقطاع الشؤون الإدارية، وقطاع شؤون الأكاديمية والتدريب، إضافة إلى قطاع إسعاد المجتمع والتجهيزات، وتضم المرحلة الأولى التدريب التطبيقي على 7 تراكيز في أربع قطاعات الأول قطاع البحث الجنائي تتضمن تركيز البحث الجنائي، ومسرح الجريمة، والجرائم الاقتصادية، والاتجار بالبشر، ومكافحة تقنية المعلومات، إضافة إلى تحليل البيانات يتم تطبيقها في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، أما تركيز مكافحة المخدرات يتم في الإدارة العامة للمخدرات، وتركيز الضابط المناوب بمراكز الشرطة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً