بولندا وليتوانيا تستدعيان سفيريهما في بيلاروسيا

بولندا وليتوانيا تستدعيان سفيريهما في بيلاروسيا







أعلن وزير الخارجية الليتواني ليناس لينكيفيشيوس في بيان اليوم الثلاثاء، أن بولندا وليتوانيا استدعتا سفيريهما لدى بيلاروسيا للتشاور، بعد مطالبة الأخيرة الدولتين بتقليص وجودهما الدبلوماسي فيها. وتأتي الخطوة بعد “مشاورات مكثفة” مع وزراء خارجية دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، ومن بينهم الوزير البولندي زبيغنيو راو، والألماني هايكو ماس، وأيضاً الممثل الأعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد…




متظاهرون في بيلاروسيا ضد لوكاشينكو (أرشيف)


أعلن وزير الخارجية الليتواني ليناس لينكيفيشيوس في بيان اليوم الثلاثاء، أن بولندا وليتوانيا استدعتا سفيريهما لدى بيلاروسيا للتشاور، بعد مطالبة الأخيرة الدولتين بتقليص وجودهما الدبلوماسي فيها.

وتأتي الخطوة بعد “مشاورات مكثفة” مع وزراء خارجية دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، ومن بينهم الوزير البولندي زبيغنيو راو، والألماني هايكو ماس، وأيضاً الممثل الأعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل.

وقال لينكيفيشيوس: “هدفنا هو الحفاظ على الاتصالات الدبلوماسية إلى أقصى حد. ووجهنا هذه الرسالة أيضاً إلى الجانب البيلاروسي، الذي اتفقنا معه حتى الآن على أن الإجازة المؤقتة لسفيرينا لإجراء مشاورات من شأنها أن تساعد في تخفيف التوترات والحفاظ على العلاقات الدبلوماسية على مستوى السفارات”.

وأفاد المسؤول بأن خفض عدد الموظفين الدبلوماسيين لا يزال معلقا، ولكن إذا أصرت بيلاروسيا على خفض عدد الدبلوماسيين البولنديين والليتوانيين فيها، سيكون هناكتحرك مماثل ضد بيلاروسيا.

ووفقاً لتقرير نشره موقع “توت.باي” الإخباري البيلاروسي، سيستدعى السفير الألماني لدى بيلاروسيا أيضاً للتشاور، وسيغادر مينسك إلى برلين اليوم الثلاثاء.

وكانت بولندا وليتوانيا ملاذين للمعارضين البيلاروس، الذين أُجبروا على مغادرة البلاد لأنهم احتجوا على الانتخابات الرئاسية في 9 أغسطس (آب)، والتي منحت فوزاً مثيراً للجدل على نطاق واسع للرئيس ألكسندر لوكاشينكو.

وأصبحت ليتوانيا موطناً جديداً لسفيتلانا تيخانوفسكايا، التي جاءت في المركز الثاني بعد لوكاشينكو وفقاً للنتائج الرسمية المتنازع عليها، ويقول أنصارها إنها الفائز الفعلي في انتخابات الرئاسة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً