بعد إعدام أفكاري إيران تسجن شقيقيه انفرادياً

بعد إعدام أفكاري إيران تسجن شقيقيه انفرادياً







قالت مصادر اليوم الثلاثاء، إن طهران تواصل توقيف شقيقي المصارع نويد أفكاري الذي أعدم أخيراً في الحبس الانفرادي. وأشارت المصادر إلى أن السلطات القضائية في إيران، تتكتم على مكان اعتقال وحيد وحبيب، شقيقي نويد أفكاري، الذي أعدم في 12 سبتمبر (أيلول) الماضي بتهمة قتل رجل أمن بشيراز في 2018، في المظاهرات العارمة التي خرجت في كثير من المدن الإيرانية…




المصارع الإيراني الراحل نويد أفكاري يتوسط شقيقه حبيب ووحيد (أرشيف)


قالت مصادر اليوم الثلاثاء، إن طهران تواصل توقيف شقيقي المصارع نويد أفكاري الذي أعدم أخيراً في الحبس الانفرادي.

وأشارت المصادر إلى أن السلطات القضائية في إيران، تتكتم على مكان اعتقال وحيد وحبيب، شقيقي نويد أفكاري، الذي أعدم في 12 سبتمبر (أيلول) الماضي بتهمة قتل رجل أمن بشيراز في 2018، في المظاهرات العارمة التي خرجت في كثير من المدن الإيرانية احتجاجاً على تردي الأحوال المعيشية وتدني الخدمات العامة في البلاد، وفقاً لما ذكره موقع “الحرة” اليوم.

وقال مصدر من عائلة أفكاري المنكوبة، إن التواصل مع الشقيقين منقطع منذ أكثر من 16 يوماً، وأن المعلومات التي يملكونها عنهما متضاربة، ما أدى لتفاقم مخاوف الأسرة.

وذكرت المصادر، أن الأخوين محرومان من زيارة أهاليهما، ومن التحدث هاتفياً أيضاً.

واعتقل الشقيقان مع أخيهما الراحل نويد في أغسطس (آب) 2018، على خلفية مشاركتهم في المظاهرات الشعبية المعارضة.

ونشر مركز “أوسلو لحقوق الإنسان”، تسجيلاً صوتياً لمحاكمة بطل المصارعة الرومانية اليونانية، يُسمع صوت نويد، وهو يسأل القاضي عرض الفيلم الذي يظهره وهو يقتل حارس الأمن.

لكن القاضي رفض طلب أفكاري، ورد عليه قائلاً: “كل هذه شكليات، محتوى الفيلم مسجل في محضر القضية”.

ولاقى إعدام أفكاري، انتقادات دولية واسعة، بما فيها منظمات رياضية طالبت اللجنة الأولمبية الدولية بحرمان إيران من المشاركة في أولمبياد طوكيو 2021.

ولا يزال وحيد وحبيب أفكاري رهن الاعتقال ويواجهان أحكاماً بالسجن لأكثر من 54 عاماً للأول، وأكثر من 27 عاماً للثاني، بالإضافة إلى 74 جلدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً