دبلوماسيون يجتمعون اليوم لوضع ليبيا مجدداً على طريق السلام

دبلوماسيون يجتمعون اليوم لوضع ليبيا مجدداً على طريق السلام







يجتمع دبلوماسيون اليوم الإثنين في متابعة رقمية لمؤتمر برلين الذي عقد هذا العام حول ليبيا، من المقرر أن يشارك فيها الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، ووزير الخارجية الألماني هيكو ماس. وسيلتقي ممثلو 16 دولة ومنظمة دولية شاركت في القمة بالعاصمة الألمانية في يناير(كانون الثاني) الماضي، عبر الإنترنت في محاولة جديدة لوضع ليبيا على الطريق نحو السلام.وفي …




صورة جماعية لزعماء الدول المشاركة في مؤتمر برلين حول ليبيا (أرشيف)


يجتمع دبلوماسيون اليوم الإثنين في متابعة رقمية لمؤتمر برلين الذي عقد هذا العام حول ليبيا، من المقرر أن يشارك فيها الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، ووزير الخارجية الألماني هيكو ماس.

وسيلتقي ممثلو 16 دولة ومنظمة دولية شاركت في القمة بالعاصمة الألمانية في يناير(كانون الثاني) الماضي، عبر الإنترنت في محاولة جديدة لوضع ليبيا على الطريق نحو السلام.

وفي المحادثات التي عقدت قبل 9 أشهر، تعهدت القوى المعنية بالتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار، وتنفيذ حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة، وإنهاء التدخل الأجنبي في الحرب التي اندلعت في 2011.

ومنذ ذلك الحين، تعثر السلام في ليبيا في الوقت الذي استمر فيه القتال.

ووصفت مبعوثة الأمم المتحدة إلى ليبيا ستيفاني وليامز في وقت سابق من هذا العام حظر الأسلحة بـ “مزحة” سيئة التطبيق.

وشهدت ليبيا اضطراباً منذ الإطاحة بالديكتاتور معمر القذافي في 2011، وأصبحت ساحة معركة بالوكالة لقوى متنافسة استقطبت قوى أجنبية.

وتستضيف ألمانيا والأمم المتحدة محادثات اليوم الإثنين.

وتحاول الدول الأوروبية التوسط في حل، بعد أن وفرت الفوضى في ليبيا ظروفاً مثالية لمهربي البشر للعمل في البحر المتوسط.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً