ميركل تبحث مع رئيس وزراء أرمينيا إنهاء التصعيد

ميركل تبحث مع رئيس وزراء أرمينيا إنهاء التصعيد







طالبت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل بوقف فوري لجميع أشكال القتال بين أذربيجان وأرمينيا، خلال مكالمة هاتفية مع رئيس وزراء أرمينيا، نيكول باشينيان، طبقاً لما ذكره مكتبها الصحفي اليوم الأحد. وأعربت ميركل خلال المكالمة الهاتفية عن قلقها من استمرار القتال وزيادة عدد الضحايا.وحددت مصادر أرمينية حصيلة القتلى بسبب الصراع في المنطقة التي تضم حوالي 145 ألف شخص، بأكثر من…




المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل (أرشيف)


طالبت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل بوقف فوري لجميع أشكال القتال بين أذربيجان وأرمينيا، خلال مكالمة هاتفية مع رئيس وزراء أرمينيا، نيكول باشينيان، طبقاً لما ذكره مكتبها الصحفي اليوم الأحد.

وأعربت ميركل خلال المكالمة الهاتفية عن قلقها من استمرار القتال وزيادة عدد الضحايا.

وحددت مصادر أرمينية حصيلة القتلى بسبب الصراع في المنطقة التي تضم حوالي 145 ألف شخص، بأكثر من 200 شخص، بينما ذكرت أذربيجان مؤخراً أن 19 مدنياً قتلوا وأصيب 60 آخرون.

وكان مسؤولون في منطقة ناجورنو-كاراباخ قد ذكروا في وقت سابق اليوم الأحد أن أهدافاً مدنية في عاصمة المنطقة المتنازع عليها تعرضت لهجمات بصواريخ أطلقها جيش أذربيجان.

وأعلن أرايك هاروتيونيان، زعيم المنطقة التي يسيطر عليها انفصاليون أرمينيون مسيحيون، لكن معترف بها دولياً كجزء من أذربيجان، ذات الأغلبية المسلمة عن هجوم على مدينة ستيباناكيرت على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، لكن لم يذكر مزيداً التفاصيل.

ورداً على ذلك هدد هاروتيونيان بمهاجمة منشآت عسكرية في أكبر مدن في أذربيجان وحذر السكان الذين يعيشون هناك بأنهم يتعين عليهم المغادرة “لتجنب خسائر حتمية”.

وحذر رئيس المنطقة المتنازع عليها أنه من الآن فصاعداً “ستكون أهداف عسكرية في مدن رئيسية في أذربيجان هدفاً لقواته”، طبقاً لما ذكرته وكالة “بلومبرغ” للأنباء اليوم الأحد.

وتحدث جيش اذربيجان، بدوره عن إطلاق نيران المدفعية الثقيلة على قرى ومدن في أراضيه، أسفر عن سقوط ضحايا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً