بحث إسرائيلي: أول فرن في العالم ربما يعود أصله لبئر السبع

بحث إسرائيلي: أول فرن في العالم ربما يعود أصله لبئر السبع







ذكرت دراسة لباحثي آثار إسرائيليين أن ورشة نحاس يعود تاريخها إلى 6500 عام تم اكتشافها في مدينة بئر السبع (بئير شبيع جنوبي إسرائيل)، يمكن أن تكون المكان الذي استخدم للمرة الأولى الفرن، الذي يحتمل أن يرجع أصله إلى هذه المنطقة. ويشير بحث أجراه عدة باحثون ونُشر الأحد في مجلة (جورنال أوف أركيولوجيكال ساينس) إلى أن عملية …




alt


ذكرت دراسة لباحثي آثار إسرائيليين أن ورشة نحاس يعود تاريخها إلى 6500 عام تم اكتشافها في مدينة بئر السبع (بئير شبيع جنوبي إسرائيل)، يمكن أن تكون المكان الذي استخدم للمرة الأولى الفرن، الذي يحتمل أن يرجع أصله إلى هذه المنطقة.

ويشير بحث أجراه عدة باحثون ونُشر الأحد في مجلة (جورنال أوف أركيولوجيكال ساينس) إلى أن عملية التنقيب عن بقايا هذا الموقع الخاص بصهر النحاس، و”هو من بين الأقدم في العالم”، بدأت في 2017، وعثر خلالها على “أجزاء من فرن” صغير، مصنوع من القصدير، ما يعد “دليلاً مبكراً جداً” على استخدامه.

ويقول إيريز بن يوسف، الأستاذ في جامعة تل أبيب ومعد هذه الدراسة بالتعاون مع خبراء من هيئة الآثار الإسرائيلية، إن هذا الاكتشاف يطرح احتمالية أن يكون الفرن، الجهاز الذي أحدث ثورة في علم المعادن في العصر النحاسي، قد “تم اختراعه” في هذه البقعة من الشرق الأوسط.

ولكنه يوضح أنه لا يمكن استبعاد أن يكون الفرن قد اخترع في مكان آخر، عبر الإنتاج المعدني في بواتق الانصهار (حاويات لصهر المواد عند درجة حرارة مرتفعة).

ويضيف بن يوسف أن “بعض العلماء يعتقدون أن الأفران الأولى لم تكن سوى بوتقات كبيرة مدفونة في الأرض”، ومن ثم لايزال هناك جدل لن “تحسمه إلا اكتشافات مستقبلية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً