منظمة: جائحة كورونا شجعت جماعات مسلحة كولومبية على تجنيد القصر

منظمة: جائحة كورونا شجعت جماعات مسلحة كولومبية على تجنيد القصر







قالت منظمة “أنقذوا الطفولة” اليوم الجمعة إن “جائحة فيروس كورونا ساهمت في زيادة تجنيد الجماعات المسلحة في كولومبيا للأطفال”، في الوقت الذي اضطرت فيه المدارس وخدمات الحماية إلى إغلاق أبوابها. وقالت المنظمة في بيان إن “عشرات الأطفال قتلوا أو شوهوا أو تم تجنيدهم من قبل الجماعات المسلحة في موجة العنف والاضطرابات المدنية الأخيرة في كولومبيا.ونقلت عن أرقام من “التحالف…




شعار منظمة أنقذوا الطفولة (أرشيف)


قالت منظمة “أنقذوا الطفولة” اليوم الجمعة إن “جائحة فيروس كورونا ساهمت في زيادة تجنيد الجماعات المسلحة في كولومبيا للأطفال”، في الوقت الذي اضطرت فيه المدارس وخدمات الحماية إلى إغلاق أبوابها.

وقالت المنظمة في بيان إن “عشرات الأطفال قتلوا أو شوهوا أو تم تجنيدهم من قبل الجماعات المسلحة في موجة العنف والاضطرابات المدنية الأخيرة في كولومبيا.

ونقلت عن أرقام من “التحالف ضد مشاركة الأطفال والشباب في الصراع الكولومبي المسلح”، والذي أبلغ عن 190 حالة لتجنيد واستخدام للأطفال من قبل الجماعات المسلحة في النصف الأول من هذا العام.

ويعتبر هذا ارتفاعاً من 38 حالة مقارنة بنفس الفترة من عام 2019.

وقالت منظمة أنقذوا الطفولة: “هذا التوجه المثير للقلق بشدة يرجع جزئيا إلى جائحة فيروس كورونا – مع إغلاق المدارس وخدمات الحماية الأخرى، أصبح الأطفال هدفاً أسهل للجماعات المسلحة”.

وأشارت المنظمة إلى أن الجائحة لم تمنع الزيادة السريعة في العنف.

وشهدت كولومبيا أكثر من 60 مذبحة أودت بحياة أكثر من 240 شخصا حتى الآن خلال هذا العام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً