مناقشة دور أولياء الأمور بالشارقة في العملية التربوية والتعليمية

مناقشة دور أولياء الأمور بالشارقة في العملية التربوية والتعليمية







الشارقة: ميرفت الخطيب عقدت هيئة الشارقة للتعليم الخاص، اللقاء الأول مع مجلس أولياء أمور الطلاب والطالبات، ومجلس الإمارة للتعليم لتفعيل دور أولياء الأمور بالمدارس وإشراكهم في صنع القرار.. جاء اللقاء بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة.ترأس اللقاء علي الحوسني مدير عام هيئة الشارقة للتعليم الخاص، ومحمد الملا أمين …

emaratyah

الشارقة: ميرفت الخطيب
عقدت هيئة الشارقة للتعليم الخاص، اللقاء الأول مع مجلس أولياء أمور الطلاب والطالبات، ومجلس الإمارة للتعليم لتفعيل دور أولياء الأمور بالمدارس وإشراكهم في صنع القرار.. جاء اللقاء بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة.
ترأس اللقاء علي الحوسني مدير عام هيئة الشارقة للتعليم الخاص، ومحمد الملا أمين عام مجلس الشارقة للتعليم، والمهندس جاسم المازمي رئيس مجلس أولياء أمور الطلاب والطالبات بمدينة الشارقة، حيث أجمعوا على ضرورة تعزيز العلاقة بين المدرسة وأولياء أمور الطلبة عبر طرح برامج مشتركة تتم دراستها بعناية وتخدم الفئات المستهدفة بشكل فعال.
وعرضت الهيئة خلال اللقاء آلية عمل الاستبانات وكيفية جعل المدارس وأولياء أمور الطلاب والطالبات المشاركة فيها وإبداء آرائهم، والمخرجات وأهم التوصيات.
وقال المهندس جاسم المازمي لـ«الخليج» إن الاجتماع كان نافعاً وتكمن أهميته في تكاتف الجهود لرفع المستوى التربوي وضرورة مشاركة أولياء الأمور في هذه العملية التربوية والتعليمية، بهدف التطوير والتحسين.
وأضاف: نحن نحتاج لعمل برامج لأولياء الأمور لزيادة تفاعلهم مع المدرسة واستقطابهم للمشاركة كون دورهم تكاملياً، وبالتالي تفعيل الشراكة بين المدرسة والمجتمع والأسرة، لأن ولي الأمر يجب الا يكون بعيداً عن متابعة أبنائه، والمشاركة في تقويم سلوكاته ومعالجة المشكلات الصحية والتربوية، وهو دور الأسرة ومؤسسات المجتمع المختلفة والمدرسة معاً، ولا يجب الاعتماد على المدرسة فقط، فالهدف من تشكيل مجالس أولياء الأمور هو تفعيل الشراكة لضمان حصول الطلبة على أفضل الخدمات التربوية والتعليمية.
من جانبه قال محمد الملا: جاء اللقاء الأول لتوحيد الرؤى ما بين مجالس أولياء الأمور على مستوى مدن الشارقة التي يشرف عليها مجلس الشارقة للتعليم ومجالس أولياء أمور الطلاب والطلبات للاستفادة من خبرات هيئة الشارقة للتعليم الخاص، خاصة في ما يتعلق بنتائج تقييم أداء المدارس الخاصة خلال تطبيق منظومة التعلم عن بعد من العام الدراسي الماضي، والتي أجرتها الهيئة، والاطلاع على تحليل البيانات.
وأضاف الملا: التواصل ما بين مؤسسات التعليم وأولياء أمور الطلبة مع المدرسة، تحد يواجهنا وبالتالي نعمل على مساهمة مختلف الأطراف في وضع مبادرات وفعاليات لتقليص الفجوة بين الطرفين، وكذلك تشجيع وحث أولياء الأمور على متابعة أبنائهم الطلبة ومشاركتنا الرأي والقرارات المتعلقة بهم، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على العملية التربوية والتعليمية حيث لاحظنا ضعف في المشاركة، وهذا ما ستتم مناقشته مع مجالس أولياء الأمور في دورتها المقبلة، وفي المقابل وجدنا أن أولياء الأمور يتابعون الظروف التي يمر بها العالم من جراء انتشار فيروس كورونا بشكل أفضل لأولادهم الطلبة أكثر من قبل بحكم تواجدهم أكثر معهم، وهذا الوجود انعكس على متابعة سلوك الطالب اليومي ومتابعته والاهتمام، بعدما كان الاهتمام يقتصر على معرفة نتيجة الطالب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً