واشنطن تفرض عقوبات جديدة على مقربين من عائلة الرئيس السوري

واشنطن تفرض عقوبات جديدة على مقربين من عائلة الرئيس السوري







فرضت الولايات المتحدة اليوم الأربعاء، عقوبات جديدة على 17 شخصاً وكياناً في سوريا، شملت قادة عسكريين بارزين. وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في تغريدة على تويتر، إن العقوبات استهدفت “قادة الأسد العسكريين والحكوميين ورجال الأعمال الفاسدين، فضلاً عن الشركات المستفيدة من الصراع السوري”.وشملت العقوبات، وفق بيان نقله موقع “الحرة” الإلكتروني عن وزارة الخارجية الأمريكية، 6 شخصيات، بينها قائد الفرقة الخامسة…




الرئيس السوري بشار الأسد (أرشيف)


فرضت الولايات المتحدة اليوم الأربعاء، عقوبات جديدة على 17 شخصاً وكياناً في سوريا، شملت قادة عسكريين بارزين.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في تغريدة على تويتر، إن العقوبات استهدفت “قادة الأسد العسكريين والحكوميين ورجال الأعمال الفاسدين، فضلاً عن الشركات المستفيدة من الصراع السوري”.

وشملت العقوبات، وفق بيان نقله موقع “الحرة” الإلكتروني عن وزارة الخارجية الأمريكية، 6 شخصيات، بينها قائد الفرقة الخامسة في الجيش السوري ميلاد جديد، بسبب دوره في عرقلة وقف إطلاق النار في البلاد.

وفرضت واشنطن عقوبات على نسرين ورنا إبراهيم، شقيقتي المسؤول المالي ياسر إبراهيم.

وقال بيان الخارجية الأمريكية، إن “عائلة إبراهيم تعمل على تمتين قبضة الأسد وزوجته على مفاصل الاقتصاد في وقت يواجه فيه الشعب السوري خطر المجاعة”.

وأضافت أن “العقوبات على المسؤولين السوريين لن تتوقف قبل أن يتخذ النظام خطوات لإنهاء حملته على الشعب السوري وتطبيق قرار مجلس الأمن 2254”.

وفي الفترة الماضية، فرضت وزارة الخزانة الأمريكية بموجب قانون قيصر الذي دخل حيز التنفيذ في يونيو (حزيران) الماضي، عقوبات على أكثر من 50 فرداً وكياناً في سوريا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً