5460 طالباً وطالبة استقبلتهم المدارس الخاصة بالشارقة في اليوم الأول

5460 طالباً وطالبة استقبلتهم المدارس الخاصة بالشارقة في اليوم الأول







الشارقة: ميرفت الخطيب أعلنت هيئة الشارقة للتعليم الخاص، وفريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في إمارة الشارقة، استقبال المدارس الخاصة 5460 طالباً وطالبة، يوم أمس الأحد، ضمن خطتها للعام الدراسي 2020-2021، التي تسير وفق برنامج ينتهج نظامي التعليم المباشر والتعليم الهجين.وصاحب عودة الطلبة إلى مقاعدهم المدرسية، تنظيم كبير من المدارس، التي حرصت على تطبيق جميع الضوابط الوقائية، والاشتراطات الاحترازية،…

emaratyah

الشارقة: ميرفت الخطيب
أعلنت هيئة الشارقة للتعليم الخاص، وفريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في إمارة الشارقة، استقبال المدارس الخاصة 5460 طالباً وطالبة، يوم أمس الأحد، ضمن خطتها للعام الدراسي 2020-2021، التي تسير وفق برنامج ينتهج نظامي التعليم المباشر والتعليم الهجين.
وصاحب عودة الطلبة إلى مقاعدهم المدرسية، تنظيم كبير من المدارس، التي حرصت على تطبيق جميع الضوابط الوقائية، والاشتراطات الاحترازية، التي حددتها الهيئة ضمن دليل إرشادي وزعته على المدارس، وأولياء الأمور، فيما توافد الطلبة إلى مدارسهم ضمن نقاط عبور محددة، وخضعوا لقياس درجات الحرارة لضمان سلامتهم، وسلامة أقرانهم، والكوادر التعليمية والوظيفية العاملة في المدارس.
وقالت الدكتورة محدثة الهاشمي، رئيسة الهيئة: «الهيئة كانت حريصة على متابعة عودة الطلبة إلى مقاعدهم المدرسية، والتأكد من سير العملية التعليمية في يومها المدرسي الأول بشكل منظم ويسير، رغم الزيارات الميدانية التي استبقت هذه العودة، والتأكد من جاهزية جميع المدارس، لضمان مناخ تعليمي وصحي، يليق بمكانة إمارة الشارقة، ومركزها الثقافي والعلمي المرموق، ويضمن سلامة جميع أطرف العملية التعليمية».
وأضافت «المدارس التي استقبلت الطلبة يوم الأحد، أبدت وعياً وتنظيماً كبيرين، وكذلك أولياء الأمور الذين ساهموا في تسهيل العملية، بالتزامهم بالإجراءات والاشتراطات الوقائية». مؤكدة استمرار العمل لتهيئة بيئة تعليمية صحية، مع متابعة التطورات التي تشهدها الساحات التعليمية، وكيفية التعامل مع المستجدات، في ظل عدم انتهاء جائحة «كورونا».
وشددت الهاشمي، على وجوب الالتزام بالإجراءات والتدابير الوقائية المعلن عنها. كاشفة عن تواصل الحملات الرقابية والتفتيشية من الفرق التابعة للهيئة، للاطمئنان إلى مدى التزام المؤسسات التعليمية. مؤكدة أن إجراءات حازمة ستُتخذ في حال رصدت الفرق أي نوع من التراخي في التطبيق.
وبينت تدريب نحو 500 عضو من الفرق التي شكلتها المدارس للتعامل مع تداعيات الجائحة، من حيث كيفية التعامل مع أي حالات مشتبه فيها، والإجراءات الواجب اتباعها والجهات التي يجب التواصل معها. موضحة تدريب 500 عضو آخر، عبر ورش تدريبية بالعربية والانجليزية.
وتتوقع الهيئة ارتفاع عدد الطلبة الراغبين في العودة إلى المقاعد المدرسية خلال الأيام المقبلة، لا سيما مع ما توفره المدارس من تنظيم، وبيئة مواتية، حيث شهدت الصفوف تباعداً بين المقاعد، واستقبال 10 طلاب في كل صف.
حرصت الهيئة قبل الإعلان عن عودة الحياة المدرسية تدريجياً، على تنفيذ عدد من الزيارات الميدانية لمختلف المدارس والمؤسسات التعليمية، التي تنضوي تحت مظلتها، لضمان التزامها وتطبيقها لجميع التدابير والإجراءات التي أوردها الدليل الإرشادي.
وجاءت نتائج الزيارات الميدانية مبشرة بالتزام شامل في جميع المدارس الخاصة، بتطبيق قواعد الدليل الإرشادي، وتحديد أعداد طلبة الحافلات بـ50 في المئة من طاقتها الاستيعابية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً