حزب جونسون يطالبه بإخضاع قراراته ضد كورونا للتصويت في البرلمان

حزب جونسون يطالبه بإخضاع قراراته ضد كورونا للتصويت في البرلمان







تهدد مجموعة كبيرة من نواب المحافظين البريطانيين بالتمرد على حكومتهم، بقيادة رئيس الوزراء بوريس جونسون، للمطالبة بإخضاع أي إجراء ضد انتشار فيروس كورونا المستجد، للتصويت في البرلمان قبل أن يدخل حيز التنفيذ. وسيتعين على الحكومة البريطانية الأربعاء المقبل، أن تجدد في مجلس العموم صلاحيات الطوارئ التي اعتمدتها قبل 6 أشهر للتعامل مع الوباء.ويقود رئيس الكتلة…




رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون (أرشيف)


تهدد مجموعة كبيرة من نواب المحافظين البريطانيين بالتمرد على حكومتهم، بقيادة رئيس الوزراء بوريس جونسون، للمطالبة بإخضاع أي إجراء ضد انتشار فيروس كورونا المستجد، للتصويت في البرلمان قبل أن يدخل حيز التنفيذ.

وسيتعين على الحكومة البريطانية الأربعاء المقبل، أن تجدد في مجلس العموم صلاحيات الطوارئ التي اعتمدتها قبل 6 أشهر للتعامل مع الوباء.

ويقود رئيس الكتلة البرلمانية المحافظة، جراهام برادي، فصيل “توري” الذي يؤكد أن له وزناً كافياً لفرض نفسه على إرادة الحكومة في ذلك التصويت.

وقدم برادي تعديلاً لزيادة التدقيق البرلماني في إجراءات مكافحة الوباء، التي ستحتاج إلى دعم المعارضة وما لا يقل عن 43 من النواب المحافظين للمضي قدماً، وبحسب تقدير صحيفة “أوبزرفر”، يوجد بالفعل 46 برلمانياً من الكتلة المحافظة على استعداد لدعم هذا التعديل.

وقال ستيف بيكر، أحد التمردين، لشبكة (سكاي نيوز) اليوم الأحد “يجب على النواب أن يتقاسموا عبء القرارات الرهيبة في هذه الظروف، محذراً من أن السلطة التنفيذية يجب ألا تمارس “سلطات شديدة القسوة”.

وأعلن جونسون الأسبوع الماضي عن حزمة إجراءات لمحاولة احتواء الموجة الثانية من الفيروس التاجي، بعد زيادة حادة في الإصابات بالمملكة المتحدة.

وأمر رئيس الوزراء بإغلاق الحانات والمطاعم عند الساعة العاشرة ليلاً، وشدد القواعد التي تفرض استخدام الأقنعة في المحال التجارية ووسائل النقل، رغم أنه حذر من أنه يفكر في إمكانية زيادة تشديد القيود في المستقبل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً