معلومات يجب معرفتها عن خطورة كيسة بارثولين المهبلية 

معلومات يجب معرفتها عن خطورة كيسة بارثولين المهبلية 

تعتبر كيسة بارثولين من المشاكل الحميمة التي تعاني منها بعض النساء. وتسأل الكثيرات عن مدى خطورة هذه الحالة وتأثيرها على العلاقة الزوجية كما على الصحة الانجابية. ولهذا لا بد من كشف المعلومات المهمة المرتبطة بها من ماهيتها الى اعراضها وكيفية علاجها والوقاية منها. وهذا ابرز ما يجب معرفته عن كيسة بارثولين. تعريف كيسة بارثولين تعود …

تعتبر كيسة بارثولين من المشاكل الحميمة التي تعاني منها بعض النساء. وتسأل الكثيرات عن مدى خطورة هذه الحالة وتأثيرها على العلاقة الزوجية كما على الصحة الانجابية. ولهذا لا بد من كشف المعلومات المهمة المرتبطة بها من ماهيتها الى اعراضها وكيفية علاجها والوقاية منها. وهذا ابرز ما يجب معرفته عن كيسة بارثولين.

تعريف كيسة بارثولين

 تأثير وخطر كيسة بارثولين المهبلية 

تعود تسمية كيسة بارثولين الى غدد بارثولين التي تقع على جدار المهبل من الجانبين. وهي المسؤولة عن افراز السائل الذي يؤمن الرطوبة لمنطقة المهبل ويجعل العلاقة الزوجية سهلة وغير مؤلمة. ومن الممكن ان تتعرض هذه الغدة لخلل يؤدي الى انسداد فتحاتها. وفي هذه الحالة لا يخرج منها السائل ويتجمع داخلها ما يؤدي الى حدوث انتفاخ او ورم تطلق عليه تسمية كيسة بارثولين. وتتفاوت الخطورة بين حالة واخرى. فقد يكون الورم بسيطاً وقد يدل على مشكلة خطرة. ويمكن تحديد العلاج بحسب درجة الخطورة.

الاعراض

 تأثير وخطر كيسة بارثولين المهبلية 

من الممكن معرفة المعاناة من هذه المشكلة من خلال بعض الاعراض الواضحة وهذه ابرزها واكثرها شيوعاً.
– يمكن ان تسبب هذه الحالة الشعور بالالم وخصوصاً في حال حدوث التهاب.
– قد ينتج عن هذا الشعور بالوجع الشديد ايضاً عند ممارسة العلاقة الزوجية.
– تسبب هذه المشكلة في بعض الاحيان شعوراً بعدم الارتياح اثناء المشي او الجلوس.
– يمكن ان يؤدي هذا الى ارتفاع درجة الحرارة والى ملاحظة خروج سوائل غير عادية تشبه الصديد.

العلاج

 تأثير وخطر كيسة بارثولين المهبلية 

– قد تكون الحالة بسيطة اي ان الكيسة تبدو صغيرة الحجم وتكون غر مؤلمة. ومن الممكن الا تحتاج الى اي علاج وان تختفي بشكل تلقائي في هذه الحالة. ولهذا يكفي مراقبة تطور حالتها.
– يمكن ان تحتاج كيسة بارثولين الى العلاج المنزلي في حال حدوث التهاب وظهور اعراض مزعجة. وقد يتم التخلص من المشكلة في هذه الحالة بطريقة سهلة جداً تقوم على الجلوس في حوض استحمام يحتوي على الماء الدافئ لمدة لا تقل عن 20 دقيقة على ان يتم تكرار هذه العملية من 3 الى 4 مرات يومياً.

 تأثير وخطر كيسة بارثولين المهبلية 

– يجب الاتصال بالطبيبة الاختصاصية في بعض الحالات ومنها عند الشعور بالالم الشديد في المنطقة الواقعة على فتحة المهبل وفي حال نمو كتلة اخرى الى جانب الكتلة الاولى واذا حدثت هذه المشكلة بعد سن الـ40. فقد يعني هذا حالة اكثر خطورة وورماً غير حميد اي سرطانياً.
– في الحالة غير السرطانية يمكن ان تطلب الطبيبة تناول بعض انواع الادوية المضادة للالتهابات. فهذا يساهم في اذابة الكيسة والتخلص منها بشكل تام ومن دون جراحة.

اقرئي أيضاً: العلاقة الحميمة وفوائد ممارستها ببطء

 تأثير وخطر كيسة بارثولين المهبلية 

– تحتاج بعض النساء اللوتي يعانين من هذه المشكلة الى الخضوع لعملية جراحية. وفي هذه الحالة تقوم الطبيبة باستئصال الكيسة او الورم ما يساعد على ازالة السوائل المتجمعة داخله.
– يمكن ان يتم زرع انبوب في مكان الورم من اجل منع ظهوره في مراحل اخرى من عمر المرأة مجدداً.

 تأثير وخطر كيسة بارثولين المهبلية 

– اما افضل طرق العلاج فهي الوقاية حيث يمكن منع نمو كيسة بارثولين من خلال اتباع بعض النصائح المفيدة جداً وسهلة التطبيق وابرزها الحرص على ان تكون العلاقة الزوجية آمنة وان تتم العناية بالنظافة الشخصية وخصوصاً تلك المرتبطة بالمنطقة الحميمة. فهذا يمنع انسداد فتحة الغدة واحتباس السوائل داخلها وظهور الورم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً