كازاخستان تقترح على الأمم المتحدة إنشاء وكالة للسيطرة على الأسلحة البيولوجية

كازاخستان تقترح على الأمم المتحدة إنشاء وكالة للسيطرة على الأسلحة البيولوجية







اقترح رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف اليوم الأربعاء على الجمعية العامة للأمم المتحدة إنشاء وكالة دولية للسيطرة على الأسلحة البيولوجية، واعتبرها ضرورة إلى جانب التصدي لأزمة فيروس كورونا. وقال توكاييف في رسالة بالفيديو للجمعية العامة للأمم المتحدة “في ضوء الجائحة العالمية، أصبح إطلاق نظام للسيطرة على الأسلحة البيولوجية أكثر أهمية من أي وقت مضى”.وأوضح أن كازاخستان تقترح إنشاء …




رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف


اقترح رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف اليوم الأربعاء على الجمعية العامة للأمم المتحدة إنشاء وكالة دولية للسيطرة على الأسلحة البيولوجية، واعتبرها ضرورة إلى جانب التصدي لأزمة فيروس كورونا.

وقال توكاييف في رسالة بالفيديو للجمعية العامة للأمم المتحدة “في ضوء الجائحة العالمية، أصبح إطلاق نظام للسيطرة على الأسلحة البيولوجية أكثر أهمية من أي وقت مضى”.

وأوضح أن كازاخستان تقترح إنشاء هيئة متعددة الأطراف باسم الوكالة الدولية للسلامة البيولوجية وتقدم أعمالها لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وسوف تستند هذه الوكالة الجديدة إلى اتفاقية الأسلحة البيولوجية لعام 1972، والتي تشارك فيها جميع دول العالم تقريباً والتي تحظر إنتاج هذا النوع من الأسلحة، لكنها تفتقر إلى آليات تحقق واضحة.

وحذر توكاييف ، الذي تحدث في خطابه مثل القادة الآخرين عن الرد العالمي على أزمة فيروس كورونا، من أن العالم يواجه مشكلتين كبيرتين أخريين: منع الانتشار النووي ونزع الأسلحة النووية، وأزمة التغير المناخي.

وحثت كازاخستان التي تخلت طواعية – كما ذكر رئيسها – عن ترسانتها النووية الضخمة التي تعود إلى الحقبة السوفيتية، جميع الدول للضغط على القوى النووية لاتخاذ “الإجراءات الضرورية والعاجلة لإنقاذ البشرية من كارثة نووية”.

فيما يتعلق بتغير المناخ، أكد توكاييف أنها “أزمة وجودية”، وحذر من أن العالم يخسر السباق ضد الاحتباس الحراري.

ومع ذلك ، أشار إلى أن تجاوز أزمة كورونا يوفر “فرصة فريدة لوضع حماية البيئة في مقدمة جدول الأعمال الدولي”
وقال إن “انعدام الثقة بين الدول أصبح ساماً للعلاقات الدولية”، مشيراً إلى نيته العمل في آسيا لتعزيز منظمة للأمن والتنمية هناك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً