قلة النوم وتداعياتها الخطيرة على الصحة

قلة النوم وتداعياتها الخطيرة على الصحة







النوم سلطان وصدق من قال هذه العبارة، لأن النوم من أهم الاحتياجات البيولوجية للانسان كونه مهم لصحة الجسد، والنفس، والعقل. ومن الاقوال الجميلة في النوم: • ثلاث يساعدن على تحمل مشقات الحياة: الأمل والنوم والضحك. • طبيعي أن يتعب الإنسان من العمل وطبيعي أن يحاول الراحة.. وليس كل إنسان قادراً على أن يجد أحسن الطرق لراحته…

النوم سلطان وصدق من قال هذه العبارة، لأن النوم من أهم الاحتياجات البيولوجية للانسان كونه مهم لصحة الجسد، والنفس، والعقل.

ومن الاقوال الجميلة في النوم:

• ثلاث يساعدن على تحمل مشقات الحياة: الأمل والنوم والضحك.

• طبيعي أن يتعب الإنسان من العمل وطبيعي أن يحاول الراحة.. وليس كل إنسان قادراً على أن يجد أحسن الطرق لراحته.. فهناك إناس يكدسون التعب.. ويصبحون بذلك عاجزين عن الخروج من مطب الشعور المستمر بالإرهاق.. سواء نام أو لم ينم.. فهناك بعض الناس ينهض من نومه ويشكو من قلة النوم، مع أنه نام ساعات طويلة.. وهناك أيضاً إنسان ينام ساعات قليلة.. وينهض في غاية الصحة والعافية.. فالقليل من الراحة يكفيه تماماً.. وكان نابليون ينام فوق ظهر حصانه دقائق مكثفة وأثناء المعارك.. وبعدها يكون في غاية النشاط وكأنه نام يوماً كاملاً.

كل هذه الاقوال وغيرها يؤكد ان النوم أمر حيوي ومهم للبشر، لكن الكثيرين يجاهدون في الحصول على قسط كافي من النوم كل يوم، ويعانون من قلة النوم والارق لفترات طويلة.

ومهما اختلفت الاسباب والعوامل التي تقف وراء قلة النوم، فإن تداعيات هذه المشكلة خطيرة جداً على الصحة ونستعرضها سوياً في موضوعنا اليوم.

قلة النوم وتداعياتها الخطيرة على الصحة

أشار موقع “روسيا اليوم” نقلاً عن “إكسبريس” الى ان 6 تداعيات يمكن ان تؤثر فيها قلة النوم سلباً على الصحة وهي التالية:

• اضعاف الصحة العقلية:

تؤثر قلة النوم على الصحة العقلية لجهة التأثير سلباً على المزاج وزيادة مستويات التوتر. ويتعرض الاشخاص الذين يعانون من الارق الدائم من القلق النفسي السريري اكثر ب 17 مرة والاكتئاب بمقدار الضعف، مقارنة بالاشخاص الذين ينعمون بنوم جيد.

ويعود السبب في ذلك ربما لتأثير قلة النوم على قدرة الدماغ على تنظيم العواطف، ما يسبب اضطراب المزاج والتفكير السلبي.

كما ان الاكتئاب يمكن ان يسبب الارق، ما يعني الدخول في دورة مفرغة بين الموضوعين.

• تراجع الذاكرة والقدرة على التعلم:

بحسب الباحثين، فإن النوم لمدة 5 ساعات فقط من النوم خلال فترة 24 ساعة، يمكن أن تقطع الاتصال بين الخلايا العصبية في الحصين، وهو منطقة الدماغ المرتبطة بالذاكرة.

كما قد تضعف قلة النوم قدرة الدماغ على طرد بيتا أميلويد، وهو بروتين سام موجود في السائل بين خلايا الدماغ ويرتبط ب فقدان الذاكرة ومرض ألزهايمر.

ويقول رامان مالهوترا، طبيب النوم والأستاذ المساعد في طب الأعصاب بكلية الطب بجامعة واشنطن: “إن عدم النوم الكافي في الليل يصعب على الانسان تعلم الأشياء أو تذكرها لاحقاً. ويساعد النوم على بصمة الذكريات أو الأشياء التي تدرسها لمحاولة تذكرها في المستقبل”.

• افشال عملية خسارة الوزن:

عدم الحصول على معدل طبيعي من النوم يتراوح بين 7-8 ساعات يومياً، يمكن ان يؤدي لتنشيط نظام الكانابينويد الداخلي في الجسم، والذي يزيد من الشهية لتناول الأطعمة الممتعة غير الصحية مثل الحلوى.

وفي عدة ابحاث اجريت حول علاقة قلة النوم بخسارة الوزن، وجد الباحثون ان قلة النوم تزيد من إفراز هرمون الغريلين، وهو الهرمون المحفز الشهية الذي يقلل من إفراز الليبتين وهو الهرمون الذي يعزز الشعور بالشبع.

كما ان عدم الحصول على قدر كاف من النوم يزيد الشعور بالارهاق وفقدان الطاقة على ممارسة الرياضة بانتظام، ما يؤدي الى زيادة الوزن ايضاً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً