«الصحة» تجري 20 جراحة قلبية مجاناً للمرضى محدودي الدخل


«الصحة» تجري 20 جراحة قلبية مجاناً للمرضى محدودي الدخل







أجرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ممثلة بمركز القلب في مستشفى القاسمي بالشارقة وبالتعاون مع لجنة أصدقاء المرضى في الشارقة، يوم السبت 20 عملية جراحية قلبية مجاناً لمرضى من ذوي الدخل المحدود، استجابة إلى مبادرة «فقط لأجلك» التي تبناها المستشفى، في إطار جهوده الإنسانية للتخفيف من معاناة المرضى، كما تأتي هذه المبادرة مكملة وداعمة لدور وزارة الصحة ووقاية المجتمع في التنسيق مع…

أجرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ممثلة بمركز القلب في مستشفى القاسمي بالشارقة وبالتعاون مع لجنة أصدقاء المرضى في الشارقة، يوم السبت 20 عملية جراحية قلبية مجاناً لمرضى من ذوي الدخل المحدود، استجابة إلى مبادرة «فقط لأجلك» التي تبناها المستشفى، في إطار جهوده الإنسانية للتخفيف من معاناة المرضى، كما تأتي هذه المبادرة مكملة وداعمة لدور وزارة الصحة ووقاية المجتمع في التنسيق مع كافة الجهات والشركاء لتقديم العلاجات المطلوبة للمرضى المحتاجين.
وأكد الدكتور عارف النورياني المدير التنفيذي لمستشفى القاسمي في الشارقة، أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع تواصل دعمها للمرضى المحتاجين ضمن مبادراتها الخيرية والمجتمعية، فضلاً عن المساهمة في إنجاح المبادرات التي ترسخ ثقافة العطاء، مشيراً إلى أنه سيتم في مرحلة لاحقة وفق برنامج محدد إجراء المزيد من عمليات القلب لعدد آخر من الحالات بالتعاون مع الجهات الخيرية ضمن منظومة داعمة للخير تسعى من خلالها الوزارة لخدمة المجتمع وترجمة لاستراتيجيتها بتعزيز الصحة في الإمارات وتوفير خدمات شاملة ومميزة في بيئة صحية مستدامة تؤصل مسيرة العطاء الذي تبنته دولة الإمارات منذ تأسيسها.
وأشار النوياني إلى أن العمليات المجانية في القلب التي تم إجراؤها للمرضى المعوزين، جاءت بهدف التخفيف من معاناتهم وتقديم أفضل الخدمات العلاجية والجراحية لهم، مبيناً أن المستشفى سارع على الفور للاستجابة إلى مبادرة «فقط لأجلك» من خلال تشكيل فريق طبي تطوعوا لإجراء عمليات جراحية دقيقة في القلب، مثمناً دور لجنة أصدقاء المرضى بالشارقة على هذه المبادرة التي تؤكد أهمية تكاتف الجهود وتعدد المبادرات لتعزيز العمل الخيري وتقديم المساعدة الممكنة تجاه معالجة المرضى بالصورة المثلى.
وأضاف أن جميع العمليات الجراحية التي أجريت تكللت بالنجاح، مشيراً الى أن هذه العمليات أجريت لمرضى من مختلف الجنسيات بمشاركة 5 أطباء اختصاصيين و5 فنيين إلى جانب 10 من الكوادر التمريضية، حيث كانت جميع الحالات معقدة جداً وتنوعت العمليات بين تركيب دعامات وشبكات وشرايين فرعية وتكلسات شديدة، وذلك باستخدام أحدث التقنيات ووفق أرقى الممارسات الطبية. لتعزيز العمل الخيري وتقديم المساعدة الممكنة تجاه معالجة المرضى بالصورة المثلى.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً