اسباب السمنة المفاجئة و طرق التخلص منها

اسباب السمنة المفاجئة و طرق التخلص منها







تعاني الكثير من السيدات من السمنة المفاجئة التي قد تعود الى عدة عوامل و أسباب مختلفة منها النظام الغذائي غير الصحي أو قلة النشاط و الحركة أو بعض الأسباب المرضية أو العرضية التي تؤدي للسمنة المفاجئة. فما هي أهم اسباب السمنة المفاجئة و طرق التخلص منها للحفاظ على الوزن و الوصول الى حلم الرشاقة و الوزن المثالي؟…

تعاني الكثير من السيدات من السمنة المفاجئة التي قد تعود الى عدة عوامل و أسباب مختلفة منها النظام الغذائي غير الصحي أو قلة النشاط و الحركة أو بعض الأسباب المرضية أو العرضية التي تؤدي للسمنة المفاجئة.

فما هي أهم اسباب السمنة المفاجئة و طرق التخلص منها للحفاظ على الوزن و الوصول الى حلم الرشاقة و الوزن المثالي؟

اسباب السمنة المفاجئة

تناول بعض الأدوية

بعض المشاكل الصحية تقف وراء اسباب السمنة المفاجئة

يعد استهلاك بعض الأدوية من أشهر أسباب السمنة المفاجئة، إذ تؤدي الأدوية التي تعالج امراض الضغط و السكري و الصرع إلى كسب بعض الكيلوغرامات الزائدة.

الاكتئاب

يؤدي الاكتئاب في بعض الأحيان إلى الإفراط في تناول الطعام، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى زيادة الوزن مما يزيد حالة الاكتئاب لدى هذا الشخص.

قلة النوم

قلة النوم و الارق يحفز الجسم على تناول الاطعمة

يؤدي الأرق و التغيير في نمط النوم إلى اختلاف أنماط الطعام و المزاج مما يحفز الإنسان على تناول الطعام بشراهة و كثرة. و قد أظهرت بعض الدراسات بأن الأشخاص المصابين بالأرق يتناولون الطعام و النشويات خاصة أكثر من غيرهم مما يؤدي الى السمنة و زيادة الوزن.

عدم الالتزام بالتغذية السليمة بعد الرياضة

تعد ممارسة الرياضة وسيلة فعالة في إنقاص الوزن لكن بشروط بسيطة، ألا و هي الاستعانة بوجبة خفيفة غنية بالسعرات الحرارية قبل التدريبات لمنح الجسم الطاقة اللازمة لذلك، و الالتزام بتناول وجبة غنية بالبروتين بعد ممارسة الرياضة مباشرة بدلاً من تناول أية وجبة غنية بالسعرات الحراية من شأنها ضياع الفائدة من التدريبات.

قصور الغدة الدرقية

قصور الغدة الدرقية لا تنتج ما يكفي من هرمونات الغدة الدرقية و التي تلعب دوراً مركزياً في تنظيم عملية التمثيل الغذائي، فعندما لا يوجد ما يكفي من الهرمون، تتباطأ عملية الأيض مما يسبب زيادة الوزن السريعة.

التقدم بالعمر

التقدم بالعمر يساهم بخفض معدل الايض و زيادة نسبة السمنة

بلوغ المرأة سن اليأس يؤدي بدوره إلى انخفاض معدل الأيض في الجسم، و قلة إفراز هرمون الأستروجين الذي يزيد معدل تخزين الدهون في الجسم، كما تمر المرأة بعدة تغييرات جسمانية تجعلها تشعر بعدم الراحة و القلق و الأرق و هو ما يساهم بدوره في زيادة الوزن.

الحرمان و تجويع النفس

لا تقومي بتجويع نفسك لأن ذلك يؤدي إلى نتيجة عكسية تماماً. الحرمان التام من الأطعمة غير الصحية يجعلك تتناولها بشراهة عند تواجدها. و لا تنسي أن أفضل طريقة لإنقاص الوزن تكون عن طريق تقسيم الوجبات و تنويعها.

سوء التغذية

سوء التغذية كنقص الفيتامينات، الأملاح و المعادن الهامة للجسم يعد أحد الأسباب الرئيسية في زيادة الوزن المفاجئة، حيث إن تشبع الجسم بالمغذيات الضرورية يعزز من عملية التمثيل الغذائي و يساهم بالتالي بإنقاص الوزن. بالإضافة الى ذلك، فإن تناول كميات قلية من البروتين يعتبر من مسببات السمنة إذ تكمن أهمية البروتين في المحافظة على كتلة العضلات بالجسم حتى لا تصاب بالهزال، الأمر الذي يقل معه معدل التمثيل الغذائي و حرق الدهون.

مشاكل صحية

عدم الالتزام بالكميات المحددة يساهم في زيادة السمنة المفاجئة

قد يكون الفشل الكلوي سبب من أسباب السمنة المفاجئة، يقوم جسم الإنسان بحبس السوائل عند وجود أي خلل في كليتي الإنسان والذي ينتج عنه زيادة في الوزن. كذلك، فإن احتباس السوائل في الجسم يؤدي الى تورم أجزاء من الجسم مما يؤدي إلى زيادة الوزن.

عدم الإلتزام بالكمية

تدوين الوجبات و السعرات الحرارية يساعدك على التحكم في الكميات و يحفزك على التقليل من الكمية عند مراجعة النتيجة. بالاضافة الى المضغ البطيء ينصح بعدم تناول حصص كبيرة من الطعام، و تقسيم الاكل الى اجزاء صغيرة، و تناولها على مراحل بدلا من تناول كمية كبيرة من الطعام دفعة واحدة، و تجنّب تعبئة الطبق مرة أخرى.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً