خلافات بين تشكيلات الوفاق على تقاسم المناصب

خلافات بين تشكيلات الوفاق على تقاسم المناصب







قالت مصادر إعلامية إن التحالف الأصولي القبلي المسيطر على الغرب الليبي، يشهد خلافات على تقاسم المناصب في “التسوية السياسية” المقبلة مع قوى شرق ليبيا، وقيادة الجيش الليبي. ونقلت “بوابة أفريقيا الأخبارية”، عن قناة “العربية”، أنه “باستثناء الزنتان، فإن الأجهزة التركية أصبحت تتحكم بشكل كامل في المنطقة الغربية وطرابلس عبر قادة القوات المسيطرة على العاصمة”.ومع انخراط أسامة جويلي في …




وزير الداخلية في حكومة الوفاق الليبية فتحي باشاغا (أرشيف)


قالت مصادر إعلامية إن التحالف الأصولي القبلي المسيطر على الغرب الليبي، يشهد خلافات على تقاسم المناصب في “التسوية السياسية” المقبلة مع قوى شرق ليبيا، وقيادة الجيش الليبي.

ونقلت “بوابة أفريقيا الأخبارية”، عن قناة “العربية”، أنه “باستثناء الزنتان، فإن الأجهزة التركية أصبحت تتحكم بشكل كامل في المنطقة الغربية وطرابلس عبر قادة القوات المسيطرة على العاصمة”.

ومع انخراط أسامة جويلي في المشروع التركي، فإن أنقرة لا تواجه مشكلة مع القوة الضاربة في المدينة، ما ساعد الأتراك على التحكم في الخلافات وتسييرها حتى لا تخرج عن السيطرة.

وذكرت المصادر أن إخوان ليبيا يعقدون حالياً اجتماعات مكثفة في تركيا ومصراتة تحضيراً لجولات التفاوض المقبلة، ويدفعون بفتحي باشاغا وزير الداخلية في حكومة الوفاق، لتولي رئاسة الحكومة خلفاً لفائز السراج المستقيل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً