دراسة: هل يقي ارتداء النظارات من فيروس كورونا

دراسة: هل يقي ارتداء النظارات من فيروس كورونا







جدة-ولاء حداد الاثنين,21 أيلول (سبتمبر) 2020 – 14:34 منذ انتشار مرض كوفيد 19 الناتج من عدوى فيروس كورونا، ويبحث العلماء عن طرق انتقال العدوى وكيفية الوقاية منه، وعن ذلك ولاحظ العلماء مؤخرًا أمرًا قد يبدو غريبًا نسبيًا، وهو أن من يرتدون النظارات الطبية أكثر وقاية من العدوى بفيروس كورونا من غيرهم، وذلك حسب الدراسة التالية. النظارات وعدوى كورونا…

جدة-ولاء حداد

الاثنين,21 أيلول (سبتمبر) 2020 – 14:34

منذ انتشار مرض كوفيد 19 الناتج من عدوى فيروس كورونا، ويبحث العلماء عن طرق انتقال العدوى وكيفية الوقاية منه، وعن ذلك ولاحظ العلماء مؤخرًا أمرًا قد يبدو غريبًا نسبيًا، وهو أن من يرتدون النظارات الطبية أكثر وقاية من العدوى بفيروس كورونا من غيرهم، وذلك حسب الدراسة التالية.

ارتداء النظارات الطبية يمكن أن يقي من فيروس كورونا

النظارات وعدوى كورونا:

عندما كان الباحثون والخبراء في الصين يحللون بيانات المرضى المصابين بفيروس كورونا في المستشفيات لاحظوا وجود شيء غريب، وهو أن هناك عدداً قليلاً من هؤلاء المرضى ممن كانوا يرتدون النظارات الطبية بشكل منتظم، لم يصابوا بكورونا.

في أحد المستشفيات في مدينة سويزهو الصينية تم إدخال 276 مريضًا مصاباً بالفيروس، لكن اتضح أن 16 مريضًا فقط كانوا يعانون من قصر النظر، الذي تطلب منهم ارتداء النظارات لأكثر من ثماني ساعات في اليوم.. هنا تساءل العلماء: هل يمكن لارتداء النظارات أن يحمي الشخص من الإصابة بفيروس كورونا؟

كتب مؤلفو الدراسة الصينية: «إن ارتداء النظارات أمر شائع بين الصينيين من جميع الأعمار، ومع ذلك، منذ انتشار فيروس كورونا في ووهان في ديسمبر 2019، لاحظنا أن عددًا قليلاً من المرضى الذين تم إدخالهم إلى جناح المستشفى.. كانوا يرتدون نظارات بشكل منتظم».

وتكهن المؤلفون بأن هذه الملاحظة «يمكن أن تكون دليلاً أوليًا على أن الأشخاص الذين يرتدون النظارات بشكل يومي أقل عرضة للإصابة بفيروس كورونا».

أهمية ارتداء النظارات الطبية:

قد تكون النظارات بمنزلة حاجز جزئي، يحمي العينين من رذاذ السعال أو العطس، وقد يكون التفسير الآخر للنتيجة هو أن الأشخاص الذين يرتدون النظارات هم أقل عرضة لفرك عيونهم بأيديهم التي يمكن أن تكون ملوثة بالفيروس.

الدراسة الحالية، التي نُشرت في مجلة JAMA Ophthalmology، كانت مصحوبة بتعليق من الدكتورة ليزا ماراجاكيس، أخصائية الأمراض المعدية وأستاذة الطب المشارك في كلية جونز هوبكنز للطب، وقالت: «إنها دراسة واحدة لديها بعض المعقولية البيولوجية، بالنظر إلى أنه في مرافق الرعاية الصحية، نستخدم حماية العين مثل واقيات الوجه أو النظارات الواقية. لكن ما تبقى قيد التحقيق هو ما إذا كان حماية العين في الأماكن العامة ستضيف أي حماية فوق الأقنعة والتباعد الاجتماعي.. أعتقد أن ذلك لا يزال غير واضح».

وأشارت الدكتورة ماراجاكيس إلى أن «هناك أيضًا إمكانية إدخال المخاطر من خلال ارتداء النظارات، فقد يلامس بعض الأشخاص وجوههم أكثر عندما يرتدون النظارات، وليس أقل».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً