العويس: إنشاء المركز الوطني لتنظيم نقل وزراعة الأعضاء نقلة نوعية في الإمارات

العويس: إنشاء المركز الوطني لتنظيم نقل وزراعة الأعضاء نقلة نوعية في الإمارات

أكد وزير الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات عبدالرحمن بن محمد العويس أن اعتماد نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قراراً بإنشاء المركز الوطني لتنظيم نقل وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية ضمن هيكلية وزارة الصحة ووقاية المجتمع يشكل نقلة نوعية في مجال الإرتقاء بمعايير وجودة الرعاية الصحية. وقال…




وزير الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات عبدالرحمن بن محمد العويس (وام)


أكد وزير الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات عبدالرحمن بن محمد العويس أن اعتماد نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قراراً بإنشاء المركز الوطني لتنظيم نقل وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية ضمن هيكلية وزارة الصحة ووقاية المجتمع يشكل نقلة نوعية في مجال الإرتقاء بمعايير وجودة الرعاية الصحية.

وقال في تصريح له اليوم بهذه المناسبة، إن هذا القرار يعد تأكيداً لمساعي دولة الإمارات للريادة في مجال زراعة الأعضاء على المستوى العالمي، نظراً لتوفر الإمكانات والقدرات على صعيد الكوادر الطبية والمنشآت الصحية والبنية التحتية التكنولوجية.

وأشار إلى أن المركز سيدعم المنظومة الصحية في الدولة في مجال نقل وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية، وذلك وفق معايير الجودة العالمية، وأخلاقيات الممارسة الطبية، إلى جانب تعزيز التنسيق مع الجهات الصحية لتوفير البيئة المناسبة لإنجاح عمليات نقل وزراعة الأعضاء وتسهيل إجراءاتها إضافة إلى تخفيف العبء على المستشفيات وخفض التكاليف المادية على الدولة والمجتمع.

ولفت إلى أن دولة الإمارات تخطو خطوات متقدمة في مجال الرعاية الصحية باستقراء التوجهات الحديثة حول العالم، والاستناد إلى الرؤية المستقبلية للدولة لتحقيق نظام صحي فعال ومستدام، فضلاً عن وضع الاستراتيجيات الوطنية وسن السياسات والتشريعات، وإيجاد الحلول المستدامة للوصول إلى منظومة صحية بما ينسجم مع مئوية الإمارات 2071.

وأكد العويس جاهزية فرق العمل بالوزارة لتشغيل المركز بالشكل الأمثل الذي يعزز مكتسبات القطاع الصحي وتوفير أفضل الخدمات الممكنة للمرضى الذين يحتاجون إلى زراعة عضو، أو نسيج بشري، وتنظيم وتنسيق جهود الدولة بالاعتماد على الابتكار وتوظيف التقنيات المتقدمة فضلاً عن بناء القدرات في المستويات كافة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً