فحص بول يخبرك إذا كانت حميتك الغذائية صحية خلال 5 دقائق

فحص بول يخبرك إذا كانت حميتك الغذائية صحية خلال 5 دقائق

توصل باحثون بريطانيون وأمريكيون وأستراليون إلى اختبار بسيط يقوم على فحص عينة من البول للتأكد إذا كانت الحمية الغذائية صحية أم لا. ويقول باحثون من إمبريال كوليدج لندن وجامعتين في الولايات المتحدة، نورث ويسترن وإلينوي، ومردوخ في أستراليا، إن الاختبار الذي ابتكروه مدته خمس دقائق فقط، ويمكن أن يمنح العديد الإجابات حول الأنظمة الغذائية.ولا يحتاج الاختبار…




تعبيرية


توصل باحثون بريطانيون وأمريكيون وأستراليون إلى اختبار بسيط يقوم على فحص عينة من البول للتأكد إذا كانت الحمية الغذائية صحية أم لا.

ويقول باحثون من إمبريال كوليدج لندن وجامعتين في الولايات المتحدة، نورث ويسترن وإلينوي، ومردوخ في أستراليا، إن الاختبار الذي ابتكروه مدته خمس دقائق فقط، ويمكن أن يمنح العديد الإجابات حول الأنظمة الغذائية.

ولا يحتاج الاختبار سوى إلى عينة من البول، وكمكافأة سيحصل الشخص الذي يخضع للاختبار ايضاً على بصمة بوله الفريدة، كما تقول كيت ويتون من إمبريال كوليدج لندن.

وتتكون البصمة من 46 مستقلباً مختلفاً تفرزها الكلى، وتم فحصها في بول 1848 شخصاً في الولايات المتحدة، ومن خلال قياس المستقلبات في البول، يمكن للعلماء الحصول على فكرة جيدة عما أكلته وتقييم ما إذا كان مفيداً لك.

على سبيل المثال، وجد الباحثون أن بعض المستقلبات مرتبطة بتناول الكحول، بينما ارتبط البعض الآخر بتناول الحمضيات والفركتوز (سكر الفاكهة) والجلوكوز وفيتامين سي، كما أشارت مستقلبات أخرى إلى اللحوم والدجاج والكالسيوم، وبعضها مرتبط بحالات مثل السمنة وارتفاع ضغط الدم، ويمكن أيضاً اختبار البول بحثاً عن البروتينات التي قد تشير إلى بعض الأمراض.

وقال الدكتور جورام بوسما، مؤلف البحث من قسم التمثيل الغذائي والهضم والتكاثر في إمبريال كوليدج “النظام الغذائي مساهم رئيسي في صحة الإنسان والمرض، على الرغم من صعوبة قياسه بدقة لأنه يعتمد على قدرة الفرد على تذكر ماذا أكل وكم أكل”.

وأضاف بوسما “يكشف هذا البحث أن هذه التكنولوجيا يمكن أن تساعد في توفير معلومات متعمقة حول جودة النظام الغذائي لشخص ما، وما إذا كان هو النوع المناسب من النظام الغذائي لتكوينه البيولوجي”.

وقال البروفيسور بول إليوت، المؤلف المشارك للدراسة ورئيس قسم علم الأوبئة وطب الصحة العامة في إمبريال كوليدج “من خلال القياس الدقيق لأنظمة الغذاء لدى الناس والبول الذي يُفرز خلال فترتين كل 24 ساعة، تمكنا من إقامة روابط بين المدخلات الغذائية والمخرجات البولية من المستقلبات التي قد تساعد في تحسين فهم كيفية تأثير وجباتنا الغذائية على الصحة”.

ويأمل الباحثون أن يصبح هذا النوع من اختبارات البول جزءاً مقياسياً من الفحوصات الصحية للكشف عن الأمراض وتحديد الحمية الغذائية المناسبة لكل مريض، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً