وضعية الانبطاح المُنقذة لمرضى كورونا تدمر أعصاب الأطراف

وضعية الانبطاح المُنقذة لمرضى كورونا تدمر أعصاب الأطراف

في حين أن وضعية الانبطاح قد تسهل التنفس لدى مرضى كورونا المصابين بأمراض خطيرة، يقول العلماء إن هذه الوضعية المنقذة للحياة يمكن أن تتسبب في تلف دائم في الأعصاب لدى هؤلاء الأفراد الضعفاء. وفقًا للباحثين، من كلية الطب بجامعة نورث وسترن فاينبرغ في الولايات المتحدة، فإن تلف الأعصاب ناتج عن انخفاض تدفق الدم والإصابة بالالتهابات، وهاذ الأمر…




تعبيرية


في حين أن وضعية الانبطاح قد تسهل التنفس لدى مرضى كورونا المصابين بأمراض خطيرة، يقول العلماء إن هذه الوضعية المنقذة للحياة يمكن أن تتسبب في تلف دائم في الأعصاب لدى هؤلاء الأفراد الضعفاء.

وفقًا للباحثين، من كلية الطب بجامعة نورث وسترن فاينبرغ في الولايات المتحدة، فإن تلف الأعصاب ناتج عن انخفاض تدفق الدم والإصابة بالالتهابات، وهاذ الأمر نادراً ما يحدث للمرضى الآخرين غير المصابين بفيروس كورونا، والذين يستخدمون أجهزة التنفس الصناعي في هذه الوضعية.

بناءً على الدراسة، التي تم نشرها في المجلة البريطانية للتخدير، يقول العلماء إن هذا النمط من الضعف لدى مرضى كورونا أثناء إعادة التأهيل غالباً ما يكون في مفصل مهم مثل الرسغ أو الكاحل أو الكتف، وستكون أجزاء الجسم هذه مشلولة تماماً في جانب واحد من الجسم.

من جهتها قالت مؤلفة الدراسة كولين فرانز من كلية فاينبغ للطب في نورث وسترن: ” ترتفع حالات تلف الأعصاب لدى الأشخاص الذين يتم وضعهم على أجهزة التنفس الاصطناعي في وضعية الانبطاح، لأن أعصابهم لا تستطيع تحمل القوة التي تتعرض لها في هذه الوضعية مقارنة بالأشخاص الأصحاء”

وفقاً للعلماء، يعاني12 إلى 15 % من مرضى كورونا من تلف دائم في الأعصاب، حيث قد يصل عددهم إلى الآلاف في جميع أنحاء العالم.

وأشار الباحثون إلى أن الإصابات الأكثر شيوعاً هي في أعصاب الرسغ والقدم، إضافة إلى فقدان وظائف اليدين وتجمد الكتف، بحسب ما نقلت صحيفة إنديان إكسبرس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً