أنقرة تفرض تعتيماً على أعداد مصابي كورونا في السجون

أنقرة تفرض تعتيماً على أعداد مصابي كورونا في السجون

اعتبر النائب عن حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، عمر فاروق جرجيرلي أوغلو، أن أنقرة تحاول جاهدة إخفاء أعداد المصابين بفيروس كورونا داخل السجون حتى لا تضطر للإفراج عن المعتقلين. وأوضح النائب، بحسب ما نقله موقع “صحيفة زمان التركية”، أن الأعداد ترتفع داخل السجون بشكل ملحوظ.وأوضح أن آخر إعلان عن عدد المصابين بالفيروس داخل السجون كان في يونيو (حزيران) الماضي، وسط…




أمام أحد السجون في تركيا (أرشيف)


اعتبر النائب عن حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، عمر فاروق جرجيرلي أوغلو، أن أنقرة تحاول جاهدة إخفاء أعداد المصابين بفيروس كورونا داخل السجون حتى لا تضطر للإفراج عن المعتقلين.

وأوضح النائب، بحسب ما نقله موقع “صحيفة زمان التركية”، أن الأعداد ترتفع داخل السجون بشكل ملحوظ.

وأوضح أن آخر إعلان عن عدد المصابين بالفيروس داخل السجون كان في يونيو (حزيران) الماضي، وسط استمرار تلقيه معلومات بشأن تزايد الإصابات داخل السجون.

وحذر جرجيلي أوغلو عضو لجنة حقوق الإنسان في البرلمان، الحكومة والمسؤولين من أن هناك مصابين بأمراض مزمنة وخطيرة داخل السجون ويمثل فيروس كورونا خطراً على حياتهم، مشيراً إلى أنه يجري اتصالات بالمسؤولين وكلهم يرفضون التصريح والإفصاح عن أعداد المصابين ويلقي الكرة على مسؤول آخر.

يذكر أن قانون العفو العام الذي أقر في أبريل (نيسان) الماضي، من قبل البرلمان لتخفيف عدد المعتقلين ضمن إجراءات كورونا، لم ينتفع به المعتقلين السياسيين، حيث أفرج عن الجنائيين بينما أبقي على معتقلي الرأي والسياسيين.

وبحسب وزارة الصحة، ارتفع إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 289 ألفاً و635 حالة، وارتفع إجمالي عدد الوفيات إلى 6999 حالة، حتى مساء أمس السبت.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً