اهم امراض الخريف وطرق الوقاية منها

اهم امراض الخريف وطرق الوقاية منها

اهم امراض الخريف وطرق الوقاية منها، أيام قليلة تفصلنا عن بدء فصل الخريف الذي يحمل معه تحسن جزئي في الطقس لكنه لا يخلو من المخاطر الصحية المتمثلة في بعض الامراض التي تتفاوت حدتها بين الخفيفة والمتوسطة وصولاً الى خطورة الوفاة عند البعض. واكثر امراض الخريف الشائعة هي الحساسية ونزلات البرد والانفلونزا التي تزداد مع فتح المدارس وعودة الطلاب للمقاعد الدراسية …

اهم امراض الخريف وطرق الوقاية منها، أيام قليلة تفصلنا عن بدء فصل الخريف الذي يحمل معه تحسن جزئي في الطقس لكنه لا يخلو من المخاطر الصحية المتمثلة في بعض الامراض التي تتفاوت حدتها بين الخفيفة والمتوسطة وصولاً الى خطورة الوفاة عند البعض.

واكثر امراض الخريف الشائعة هي الحساسية ونزلات البرد والانفلونزا التي تزداد مع فتح المدارس وعودة الطلاب للمقاعد الدراسية والاختلاط الحاصل بينهم ما يؤدي لانتشار الفيروسات والجراثيم بشكل كثيف.

ويلعب الطقس دوراً بارزاً في اصابة العديدين بامراض الخريف، مع انخفاض درجات الحرارة وانعكاسها على صحة الانسان. فضلاً عن انتاج حبوب لقاح النباتات البرية في الخريف، والذي يؤدي لظهور معظم أعراض الحساسية في الانف و الصدر.

فلنتعرف سوياً على اهم امراض الخريف وطرق الوقاية منها.

اهم امراض الخريف

هي الحساسية والانفلونزا ونزلات البرد والامراض الجلدية الناجمة بشكل اساسي عن احتكاك الطلاب ببعضهم.

وفيما يلي مفصل عن اهم امراض الخريف:

• امراض الحساسية: والحساسية هي ردة فعل جهاز المناعة لمواد غير مألوفة له، مثل حبيبات اللقاح، والسم من جراء لسعة النحل أو وبر الحيوانات.

وبحسب موقع “ويب طب”، يعمل جهاز المناعة على انتاج بروتين يدعى الضدّ (أو: الجسم المضاد. وتحمي هذه الأضداد الجسم من الأجسام الغريبة غير المرغوب فيها والتي قد تغزو الجسم وتسبب الأمراض أو العدوى.

عندما يعاني أحدهم من الحساسية لمادة معينة، فإن جهازه المناعي ينتج أضدادا تحدد المادة التي تسبب الحساسية وتتعامل معه كعنصر ضار، على الرغم من إنه ليس كذلك. وهو ما يؤدي لإفراز الهيستامين ومواد أخرى تسبب ظهور أعراض الحساسية.

وتعد حبوب اللقاح والعث المنزلي وتقلبات الطقس والحيوانات الأليفة، من أكثر مسببات الحساسية .ويمكن أن تؤدي الحساسية للإصابة ببعض الامراض ، مثل التهاب الاذن الوسطى أو التهابات الجيوب الانفية الحادة والمزمنة. كما ينتج عنها اللحميات الانفية أو حساسية العين، والشعور بالخمول وفقدان النشاط والحيوية والارق.

• نزلات البرد و الانفلونزا :انتشار الفيروسات المختلفة في فصل الخريف يزيد من خطر الاصابة، كما يعد فصلي الخريف والشتاء من أكثر الفصول التي يصاب فيها الأشخاص بنزلات البرد نتيجة برودة الأنف الناتجة عن تقلبات الجو.

• الامراض الجلدية: المنتشرة بشكل اساسي بين الاطفال مع دخول المدارس، وذلك نتيجة انتقال الجراثيم بواسطة الأيدي الملوثة عند امساك الطفل يد طفل آخر. كما يؤثر التلوث في الجو والحمامات على انتشار الامراض المختلفة.

واغلب الامراض التي تنتشر في المدارس تكون أمراضاً جلدية، كما أن القمل شائع الانتشار بكثرة في المدارس بسبب الازدحام و كثرة احتكاك الطلاب ببعضهم البعض.

طرق الوقاية من امراض الخريف

فيما يخص الحساسية، ليس هناك للأسف علاج محدد لها، لكن بالامكان التخفيف من حدتها وتجنب المسببات التي تؤدي للاصابة بها، مثل تجنب الغبار والحيوانات واستخدام وسائد مصنعة من مواد طبيعية وصحية.

أما نزلات البرد والانفلونزا والامراض الجلدية، فيمكن الوقاية منها باتباع الطرق التالية:

• الاهتمام بالنظافة و غسل اليدين باستمرار خاصة بعد المصافحة

• تجنب لمس العينين او الانف باليدين الا بعد التأكد من نظافتهما.

• النوم الجيد لتقوية مناعة الجسم.

• تناول الاطعمة الصحية والاكثار من الخضروات والفواكه الغنية بفيتامين سي.

• ممارسة التمارين الرياضية التي تنشط الدورة الدموية وترفع المناعة .

• تجنب الاختلاط بالمصابين بالفيروسات والميكروبات لمنع الاصابة بالعدوى .

• الاكثار من المشروبات العشبية المفيدة والساخنة مثل الزنجبيل والنعناع والقرفة .

• تجنب تيارات الهواء الباردة.

• ارتداء الملابس المناسبة للطقس.

• الالتزام بنظام غذائي متوازن ومتكامل وتناول الوجبات خلال أوقات محددة .

• الحرص على تطعيم الأطفال خلال المواعيد المحددة .

• تناول كوب من الحليب والعسل أو البرتقال بعد وجبة الفطور لتقوية المناعة .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً